العودة   منتديات حطين اس سي - HutteenSC Forums > منتديات عامة > المنتدى العلمي والتعليمي

المنتدى العلمي والتعليمي يختص بتقديم مواضيع تعليمية لكافة المناهج العربية .

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 15-04-2009, 02:22 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836
بحث كامل عن الدخان والتدخين

ان التدخين يقتل كل عام ما يفوق عدد الوفيات الناجمة عن حوادث السيارات والمخدرات والكحول والايدز وحوادث الحريق مجتمعة معا.. وتكمن خطورة التدخين فى ان اضراره لا تحدث الا بعد زمن ولا تقتصر على المدخن وحسب وانما تتعداه الى الاخرين ممن هم حوله!!!

يقول الله تبارك وتعالى في كتابه العزيز: "ولا تلقوا بأيدكم إلى التهلكة"
ويقول أيضا "ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما".


ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم: "لا ضرر ولا ضرار".

ولا شك أن التدخين هو انتحار بطيء، وقتل للنفس وقد نهى سبحانه وتعالى عن قتل النفس وتعريضها لأسباب الهلاك وهو نهي شامل لكل أمر يؤدي إلى تلك النتيجة سواء كان ذلك بطريقة مباشرة أو غير مباشرة.
والتدخين تبذير للمال وباب واسع لدخول عالم المخدرات خاصة عند الشباب لذلك كان ضروريا معرفة رأي العلماء في هذه الآفة.يتبع

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
  #2  
قديم 15-04-2009, 02:23 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

عرف التدخين منذ مئات السنين وكان أول من اكتشف التدخين هو كريستوفر كولومب، وكان يزرعه الهنود الحمر وذلك في أواخر القرن الخامس عشر ميلادي ولقد دخل أوروبا عام 1559م حيث استورده البحار الفرنسي (نيكوت) ولذلك سميت المادة الرئيسية في التدخين بالنيكوتين وفي عام 1881م اخترعت مكائن لف السجائر وعلب الكبريت مما يسر انتشار هذه العادة، وفي القرن السابع عشر أصدرت حكومات الدانمارك والسويد وهولندا قوانين تحريم التدخين.

وقد دخلت السجائر العالم الإسلامي مع الإستعمار في أوائل القرن العشرين.

اكتشفت العلاقة بين التدخين وسرطان الرئة في عام 1948م ولكن شركات التبغ حالت دون نشر هذه المعلومات حتى عام 1951م.

في عام 1964م قام وزير الصحة الأمريكي آنذاك بتقديم الوثائق الكاملة التي تؤكد أخطار التدخين ومضاعفاته.

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
  #3  
قديم 15-04-2009, 02:24 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
لا تعجل بموتك
انت وما تدخن اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي الموت المحتوم ماكينة القتل اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي الضرر يطال أسنانك الدخان القاتل اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي هواء صحى إقطعها للابد اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي حان الوقت للهروب كل سيجارة مسمار فى نعشك اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي لو العقل المدخن هل هذا ما تطمح إليه اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
  #4  
قديم 15-04-2009, 02:26 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

أشياء لا بد أن نعرفها عن التدخين

  • كل منتجات التبغ : سجاير، سيكار ،معسل، شيشة يوجد بها نيكوتين.
  • النيكوتين مادة تسبب الإدمان مثل الكوكايين والهيروين.
  • النيكوتين عبارة عن مادة سامة.
  • نقطة واحدة من النيكوتين الخالص (pure nicotine) ممكن أن تقتل شخص عادي.
  • النيكوتين في السيجارة لن يقتلك في الحال لكنه سيعمل على زيادة دقات القلب ويرفع ضغط الدم.
  • دخان السيجارة به أكثر من 4000 مادة كيميائية ضارة.
  • 40 نوع على الأقل من المواد الكيميائية التي بالسيجارة تسبب السرطان.
  • أحد مخلفات السجائر هو أول أكسيد الكربون وهو نفسه الذي يوجد في عوادم السيارات.
  • المواد الكيميائية الأخرى تشمل الأمونيا (ويستخدم في تنظيف الحمامات) وارسنيك (يستخدم لقتل الفئران).
  • التدخين هو على رأس قائمة مسببات المرض والوفاة والتي يمكن الوقاية منها.
  • التدخين يسبب السرطان، أمراض القلب والشرايين والرئة والجلطات.
  • التدخين حتى عند من أعمارهم 18 سنة ممكن أن يتسبب في حدوث أمراض القلب.
  • الدراسات بينت أن المدخن يفقد 7 دقائق من حياته في كل مرة يدخن فيها سيجارة.
  • أكثر من 440 ألف أمريكي يموتون من التدخين سنويا وحوالي مليون شخص في مختلف أنحاء العالم يموتون سنويا من التدخين.
  • التدخين يسبب 87% من كل سرطانات الرئة.
  • الأشخاص الذين يموتون بسبب التدخين أكثر ممن يموتون بسبب مرض الإيدز وحوادث السيارات واستعمال المخدرات وحوادث الإنتحار مجتمعة.
  • إعلانات التدخين عادة تستهدف المدخنين الجدد والأطفال.
  • إن لم تدخن وأنت في سن المراهقة فحظوظك أوفر بأن لا تدخن بعد ذلك.
  • التدخين يجعل رائحة فمك كريهة وأسنانك صفراء ورائحة ملابسك نتنة.
  • 30% من كل المدخنين الجدد سيموتون من استعمال التبغ.
  • المدخنين لا يؤذون أنفسهم بل أيضا من يحبونهم.
  • التدخين السلبي يقتل حوالي 56 ألف كل سنة.
  • التدخين خلال فترة الحمل يزيد من نسبة حدوث الإجهاض وتشوهات الأجنة.
  • الأطفال الرضع الذين يولدون لأهل مدخنين هم 7 مرات عرضة للموت أكثر من غيرهم.
  • مدخنين السيكار هم أكثر عرضة بأربعة عشر مرة للإصابة بسرطان البلعوم والمري وذلك مقارنة بغير المدخنين.
  • 70% من المدخنين يتمنون لو أنهم يستطيعون التوقف عن التدخين.
  • إستعمال التبغ و التدخين يؤدي إلى تلف في بعض أجزاء الرئة والتي تحمل الأوكسيجين إلى القلب.
  • المراهقين المدخنين هم عرضة للإصابة بالكحة والربو بثلاث مرات أكثر من غير المدخنين
  • أنت تستطيع أن تقول لا لشركات التدخين وذلك بالإمتناع عن التدخين.
  • إذا كنت تدخن فأفضل شيء تعمله هو الإقلاع عن التدخين.
  • وخلال خمس سنوات بعد التوقف عن التدخين يكون خطر إصابتك بأمراض القلب وسرطان الرئة يرجع إلى معدله الطبيعي كما في غير المدخنين.

و في النهاية:

انك لا تحتاج للتدخين اعتني بصحتك و مستقبلك إنك تستحق ذلك.

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
  #5  
قديم 15-04-2009, 02:30 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

ان التدخين أكبر خطر على الصحه يواجه البشر اليوم. حيث يقتل التدخين أربعة ملايين شخص كل عام ويتوقع أن يصل العدد في عام 2020 الى 10 ملايين شخص يتوفون سنويا. وذلك بسبب الزياده السكانيه وزيادة بالتالي عدد المدخنين.

يسبب استخدام التبغ عند الانسان والحيوان إدمانا شديدا فمن بين كل مئة شخص يتعاطون التبغ فان ما بين 85% الى 90% يصبحون مدمنين على تعاطي التبغ. والنيكوتين في التبغ هو أهم ما يسبب الإدمان عند من يتعاطون التبغ بأنواعه.
  • تدخين السجائراضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

وهو الأكثر شيوعا في تعاطي التبغ وخصوصا بين فئة الشباب. حيث يبدأ الشاب بمحاولة التجربة ثم لا يلبث ان يقع فريسة لإدمان التبغ (النيكوتين) الذي لا يستطيع له فكاكا، وإن أدرك ضرره مبكرا فقد يكون في الإصرار على الإقلاع عن تدخين التبغ حينها إنقاذا لحياة الشاب. ومن الملاحظ أن هناك العديد من أنواع السجائر التي قد تتغير في مظهرها ولكن الضرر الكامن بها هو هو لا يتغير. في كل يوم تظهر علينا شركات التبغ بصرعات جديدة في عالم السجائر محاولة بها جذب أكبر عدد من الضحايا ليقعوا فريسة لإدمان التدخين بينما تكسب هي المليارات من جراء ذلك.

فهناك السجائر المفلترة، وهناك السجائر قليلة النيكوتين، وهناك سجائر اللف، ومنها الملفوف بالورق الأبيض، ومنها الملفوف بالورق البني (ورق التبغ)، ومنها ذات الطعم العادي ومنها المحلاة بأنواع مختلفة من المذاقات، الى أخره من الهراء الذي يقصد منه الضحك على عقول الناس والحصول على المزيد من الكسب المادي ولو على حساب صحة وحياة المجتمع ومن فيه.

أما فيما يخص الأضرار الناجمة عن تدخين السجائر فهي بلا حصر، وفي كل يوم يكتشف المزيد من الأضرار على صحة الفرد وأهله والمجتمع. فلا يخفي ما في السجائر من أضرار على الجلد والفم والحلق والمرئ والمعدة والبنكرياس والرئة والقلب والشرايين والمثانة والثدي وعنق الرحم عند النساء، وكذلك المخ والأعصاب. فكل هذه الأعضاء معرضة للإصابة بالأدواء والعلل المختلفة نتيجة التدخين. وأهم هذه العلل السرطان، وأمراض القلب والشرايين والرئة، ثم الإدمان على التدخين الذي قد لا يستطيع معه بعض المصابين بآفة التدخين فكاكا. وللمزيد من التفصيل عن أضرار التدخين يرجى تصفح الموقع.
  • تدخين السيجار والغليون

وهذه الآفة هي الأخرى لا تقل خطرا ولا ضررا على صحة من يتعاطونها وهي من الآفات المتفشية أيضا وخصوصا بين فئة كبار او علية القوم في مجتمعاتنا العربية للأسف الشديد حيث ينتظر من علية القوم في المجتمع ان يكونوا وان يبرزوا القدوة الحسنة لا ان يقعوا هم أنفسهم ضحايا آفة التدخين بل وأكثر من ذلك فقد نذر الكثير منهم نفسه للدفاع عن هذه الآفة ومن يروجونها في مجتمعاتنا من أمثال شركات التبغ. ويقف بعضهم حجر عثرة في طريق القضاء على هذه الآفة من خلال استخدام سلطتهم ونفوذهم في إعاقة أي جهد من شأنه ان يحد من انتشار او تغلغل نفوذ شركات التبغ في دولنا ومجتمعاتنا العربية.

أما عن أضرار تدخين السيجار أو الغليون على الصحة فلا يقل سوءا عن تدخين السجائر على عكس ما قد يظن البعض من أن السيجار أقل خطرا من تدخين السيجارة نظرا لأن مدخن السيجارة يدخن من 20 الى 40 سيجارة في اليوم الواحد بينما يقوم مدخن السيجار بتدخين سيجار واحد الى 3 سيجارات يوميا، ولكن الحقيقة تبين ان السيجار الواحد في المعدل يحتوي من النيكوتين والقطران أكثر مما تحتويه علبة سجائر كاملة كذلك يحتوي السيجار الكبير الحجم على 40 ضعفا من مادتي النيكوتين والقطران بالمقارنة مع الكمية من هذه المواد في السيجارة الواحدة. إذا فتدخين السيجار بشكل منتظم وإن كان العدد المدخَن في اليوم الواحد قليل إلاَََ أن كمية المواد السامة والمسرطنة توجد بتركيز عالٍ وخطير في السيجار. هذا فضلا عن ان نسبة الوفاة من سرطانات الفم والحلق والمريئ عند من يدخنون السيجار تزيد الى 10 أضعاف بالمقارنة مع غير المدخنين.
  • تدخين الشيشة والأرجيلة والمعسلاضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

قد يكون شائعا بين الناس ان تدخين الشيشة او الأرجيلة أقل خطرا وضررا بالمقارنة مع تدخين السجائر، ولكن الحقيقة الثابته هي ان الشيشة الواحدة تعادل ما يقرب من 50 الى 60 سيجارة. أو أن التدخين بالشيشة في جلسة تستغرق ساعتين أو ثلاث ساعات يعادل تدخين 25 سيجارة تقريبا. لذلك ينبغي ان لا ننخدع بالمعلومات المغلوطة التي تروجها الدعايات وشركات التبغ. فالشيشة او الأرجيلة هي الأكثر خطرا على صحة الإنسان.

وهناك أنواع مختلفة من الشيش تختلف في أشكالها ومكوناتها، ولكن لا تختلف أبدا في ضررها وأذاها. ومنها المعسل هو تبغ يضاف اليه الدبس، والجراك وهو تبغ تضاف اليه مجموعه من الفواكه المتعفنه، وأما الشيشه المحلاة فهي تحتوي على التبغ وأنواع خاصه من الفواكه كالمشمش مثلا. ونتيجه وجود بعض المواد السكريه المتخمرة فإنها تتحول الى مادة الكحول وبذا تتسبب في ايجاد السطله المطلوبه عند التخين وإن لم تصل الى حد الاسكار.

ومن المؤسف أن تنتشر الشيشة بين السيدات اللاتي لا يخجلن من تعاطي هذه الآفة علنا في المقاهي وفي المنازل وفي المناسبات.

ومن المخاطر الصحية الناجمة عن تدخين الشيشه وكذلك الجوزه وما شابهها ما يلي:

يعتبر تدخين الشيشه سبب رئيس للإصابة بسرطانات الشفاه والفم والحلق، وكذلك يؤدي تدخين الشيشة الى حدوث سرطانات الرئة والمرئ والمعدة المثانة. تبغ الشيشه ملوث بالمبيدات والمعادن الثقيلة والسموم الفطريه. وتسبب الشيشه انتشار ميكروب الدرن المسبب لمرض السـل وتساعد على انتشاره بين المدخنين نتيجه لقيام أكثر من مدخن بالتناوب على نفس الشيشه، وكذلك تصيب العدوى أيضا غير المدخنين ممن يخالطون المدخنين. والشيشة مصدر من مصادر تلوث الأجواء بالدخان والغازات السامة كأول أكسيد الكربون. كذلك فإن إقدام الأمهات الحوامل على تدخين الشيشه أثناء فترة الحمل غير مدركات لأثرها الضار على الجنين يؤدي الى تناقص وزن الجنين, كما يعرض الأجنة الى الإصابة بأمراض تنفسية مستقبلا، أو الى حدوث الموت السريري المفاجئ بعد الولادة.
  • تخزين أو مضغ التبغ في الفماضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

يتم استهلاك التبغ الممضوغ والخالي من الدخان عن طريق الفم، فهو تدخين ولكن بلا دخان. حيث يقوم متعاطي هذا النوع من التبغ بمضغ التبغ -الممزوج بمواد أخرى- في الفم لفترات قد تطول احيانا في حين تتغلغل عصارة التبغ الى داخل الجسم وتنتشر عن طريق الدم الى أجزاء الجسم المختلفة، ويشعر بعدها متعاطي التبغ بالتأثير المطلوب. ويمكن كذلك تعاطي التبغ عن طريق تخزينه في تجويف الفم لمدة طويلة حيث يتم امتصاص عصارة التبغ كما في الحالة السابقة. وهذه الطريقة من تعاطي التبغ لا تقل خطورة في ضررها على الجسم عن طريقة تعاطي التبغ عن طريق التدخين. حيث ان مكوث التبغ في تجويف الفم لفترات طويلة وبشكل متكرر يعرض الأغشية المبطنة للفم والحلق الى أضرار التبغ وأهمها وأخطرها هوالإصابة بسرطان الفم والحلق، حيث ترتفع نسبة الإصابة بالسرطان عند هؤلاء بأكثر من 50 ضعفا بالمقارنة مع غير المتعاطين للتبغ. ومن أهم المواد المسرطنة في هذا النوع من التبغ هي مادة النايتروزامين (N-nitrosamines). كذلك فإن تعاطي التبغ بهذه الطريقة يؤدي الى إدمان التبغ. هذا عدا الإصابة بتلوين وتسوس الأسنان، كما يسبب أيضا ضمور وتشوه اللثة وتعرضها للإلتهابات المختلفة. كما تزيد عند متعاطي التبغ الممضوغ نسب الإصابة بأمراض أخرى كارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والشرايين وكذلك القرح المعوية.

وهكذا يتبين لنا ان اختلاف أشكال التدخين والتبغ لا يلغي ضرره البته، وأن التدخين مهما اختلف في مظهره فإن جوهره واحد وهو الإدمان والأمراض والعلل والموت المبكر وإهدار المال والحياة سدى. فالعاقل الكيس من تدارك نفسه وأنهى صلته بهذه الآفة للأبد.

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
  #6  
قديم 15-04-2009, 02:32 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836


يحتوي دخان السيجائر على أكثر من 4,700 مركّب كيميائي، منها ما لا يقل عن 60 مادة من مسببات السرطان التي ثبت بالتجربة والدليل ضلوعها في التسبب بالسرطان وتسمى بالمواد المسرطنة.
دخان السجائر مسؤول عن أكثر من 85 % من أمراض سرطان الرئة، ويتسبب أيضا بالإصابة بكل من سرطانات الفمّ والحلق والحنجرة والمرئ والمعدة والبنكرياس وعنق الرحم والكلى والحالبين والمثانة والقولون. وثبت مؤخرا تسبب دخان السجائر بالإصابة ببعض أنواع اللوكيميا (مرض سرطان الدم) لما يحتويه من كميات من مادة البنزين المسببة لبعض أنواع سرطان الدم. بالإضافة لأمراض السرطان فإن دخان السجائر يتسبب في ارتفاع نسب الإصابة بأمراض القلب والشرايين فيزيد من احتمال الإصابة بالنوبات القلبية أو الموت المفاجئ نتيجة السكتة القلبية كذلك فإن الدخان يتسبب بمرض تمدد أو تمزق الشريان الأورطي (الأبهر) وهو أكبر شريان في الجسم يوزع الدم المتدفق من القلب الى جميع أنحاء الجسم. ويحتوي دخان السجائر على العديد من المواد المتسببة بتثبيط نشاط الشعيرات المبطنة للشعب والشعيبات الهوائية والطاردة لإفرازات الرئتين من البلغم والمخاط مما يؤدّي إلى إحتقان المخاط في مجرى الهواء بشكل متزايد مما ينجم عنه في النهاية الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي المزمنة.
في سنة 1992 نشر تقرير لوكالة الحماية البيئية (epa) بالولايات المتحدة الذي كشف عن أن الأضرار الناجمة عن التدخين السلبي لا تقل آثارا ولا خطورة عن آثار التدخين المباشر. وصنف هذا التقرير درجة خطورة الدخان على أنه من مسببات السرطان (مسرطن) بدرجة (أ). أي أعلى درجات الخطورة بالنسبة للتسبب بأمراض السرطان.
ويقسم دخان السيجارة إلى صنفين من الدخان - الدخان المستنشق والدخان الخارجي. الدخان المستنشق هو الدخان الخارج من فم المدخن بعد استنشاقه من السيجارة وهو دخان قد مر عبر الفلتر، والدخان الخارجي هو الدخان المنبعث من طرف السيجارة المحترق وهو ينبعث مباشرة من السيجارة الى الجو الخارجي دون المرور عبر الفلتر. ولكن التركيب الكيميائي لكلا نوعي الدخان مماثل بشكل كبير كون النوعين قد انبعثا نتيجة لإحتراق التبغ، ولكن هناك بعض الفروق في كميات المواد المختلفة في كلا نوعي الدخان وبعض الفروق الاخرى. ومنها أنّ درجة حرارة الدخان المستنشق أعلى بكثير من درجة حرارة الدخان الخارجي، وينتج عن ذلك ان الدخان الخارجي يحتوي على كميات أكبر وبتركيز أكثر من العديد من المركّبات الكيميائية العضوية بالمقارنة مع الدخان المستنشق. وهذا ما يجعل الدخان الخارجي أكثر خطورة وأكثر قدرة على التسبب بالسرطان كما جاء وكما ثبت من بعض الدراسات.
التركيب الكيميائي لدخان السيجارة

كما ذكر سابقا، يحتوي دخان السيجارة على أكثر من 4,700 مركّب كيميائي منها ما لا يقل عن 60 مادة من مسببات السرطان (أي مواد مسرطنة). وقد حدّد أحد تقارير وزارة الصحة الأمريكية والمتعلق بنتائج وتأثير التدخين والدخان على صحة الإنسان
إذن هذه بعض المواد الضارة المكونة لدخان السجائر والتي تدخل مباشرة الى الجسم (سواء جسم المدخن أو من يتعرض للدخان ولو بشكل غير مباشر) لتفعل فعلها المدمر والقاتل. فهل من العقل أو الحكمة لأي إنسان أن يقبل بأن يجلب هذه العلل والأسقام الى نفسه وأهله والى من هم حوله لو فكر المدخنون قليلا لما لجأوا الى هذه الآفة القاتلة فقط من أجل متعة زائلة.

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

التعديل الأخير تم بواسطة خالد عبد الله شخيص ; 15-04-2009 الساعة 02:36 PM
  #7  
قديم 15-04-2009, 02:38 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

نصائح لإعداد المدخن للإقلاع:

  • اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعيقرر وبحزم وتصميم الإقلاع عن التدخين وحاول جاهدا أن تتجنب الأفكار السلبية المثبطة.
  • أكتب في قائمة جميع أسباب رغبتك في الإقلاع عن التدخين، ثم اقرأ أحد هذه الأسباب (مرات في كل ليلة قبل النوم).
  • بالإضافة إلى الحفاظ على صحتك والتزامك أمام الغير بالإقلاع أسس أسبابا أخرى قوية وشخصية تدفعك إلى الإقلاع عن التدخين.
  • ابدأ في إعداد نفسك جسديا بالرياضة المعتدلة والإكثار من شرب السوائل وأخذ قسط كاف من النوم والابتعاد عن الإرهاق والتعب الشديد.

(1) عليك أن تدرك ما أنت مقدم عليه (صحح توقعاتك):
  • كن واقعيا في تصوراتك: فالإقلاع ليس بالسهل ولكنه ليس بالمستحيل كذلك فهناك الملايين من المدخنين يقلعون عن التدخين كل عام.
  • عليك أن تدرك أن أعراض الإقلاع عن التدخين مؤقتة وهي أعراض صحية وجيدة تشير إلى أن الجسم يمر بمرحلة الإصلاح والشفاء بعد فترة طويلة من التعرض للنيكوتين وسموم الدخان. وتبدأ هذه الأعراض بعد 24 ساعة من التوقف عن التدخين.
  • إن معظم حالات التقهقر تحدث في الأسابيع الأولى من التوقف عن التدخين وذلك نتيجة ادمان الجسد للنيكوتين، فعليك أن تتأهب نفسيا للتغلب على هذه الفترة الصعبة وأن تستعين بكل من يستطيع أن يعينك من العائلة أو الأهل أو الأصدقاء حتى تنقضي هذه الفترة الحرجة.

(2) أشرك شخصا آخر معك:
  • تحدى أحد أصدقائك أنك ستقلع عن التدخين في اليوم الذي حددته.
  • أطلب من صديق لك أن يقلع عن التدخين معك.
  • أخبر عائلتك وأصدقائك بعزمك على الإقلاع في اليوم المحدد الذي اخترته. اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

(3) عليك أن تغير نظامك اليومي ونمط حياتك:
  • فرش أسنانك بعد الأكل مباشرة وقم بجولة مشيا على الأقدام.
  • غير ترتيب الأمور التي تقوم بها في يومك خاصة في الصباح فقدم بعضها على الآخر.
  • لا تجلس في مقعدك المفضل للتدخين.
  • تناول غذائك في مكان مختلف.

(4) استعن بالأفكار الإيجابية:
  • إذا بدأت الأفكار الهدامة والداعية للهزيمة والفشل تخطر ببالك فعليك أن تذكر نفسك بأنك غير مدخن الآن وإن لديك الأسباب الوجيهة للإقلاع عن التدخين.
  • أنظر حولك إلى الأشخاص الذين لا يدخنون وذكر نفسك بأنهم يعيشون حياة صحية ويشعرون بسعادة وحرية بدون تدخين.
  • تذكر الأجر والجزاء والبركة والرحمة والمغفرة من الرحمن واجعلها سندا لك.

(5) استعمل الوسائل المساعدة للارتخاء:
  • استعن بالصلاة والصيام والتسبيح وقراءة القرآن وزيارة المسجد.
  • خذ نفسا عميقا وبطيئا وأنت تعد إلى رقم 5 ثم اخرج الهواء كذلك ببطء.
  • إذا كنت لا تستطيع التركيز فلا تيأس فإنك ستصبح قادرا قريبا.
نصائح قبل الإقلاع مباشرة:

  • لا تذكر نفسك بأنك لن تدخن طيلة عمرك وإنما فكر في التعامل مع كل يوم على حدة.
  • توقف عن حمل علبة سجائر معك في داخل البيت أو في مكان العمل واجعل الحصول عليها صعبا.
  • لا تنظف صحن إطفاء السجائر (الطفاية) بعد الاستعمال لأن هذا يذكرك بعدد السجائر ورائحته سيكون مزعجا.
  • ضع جميع أعقاب السجائر في وعاء زجاجي كبير لأن هذا يذكرك بمدى الأذى الذي يسببه المدخن لجسده.
نصائح ليوم الذي تقلع فيه عن التدخين:

  • تخلص من جميع السجائر وعلب الكبريت وخبئ الولاعة في مكان بعيد.
  • قم بتنظيف جميع الملابس للتخلص من رائحة السجائر العالقة بها.
  • أحط نفسك بمناخ نقي ورائحة جميلة في البيت والعمل.
  • قم بزيارة طبيب الأسنان لتنظيف الأسنان وتخليصها من البقع التي فيها ولاحظ كيف أصبحت أنصع بياضا.
  • أشغل نفسك في يوم الإقلاع عن التدخين بعمل محبب إليك.
  • اقتن أو اشتر شيئا كنت تتوق إليه منذ فترة.
  • ابتعد عن باقي المدخنين (وهذا لفترة مؤقتة فقط وهي فترة الأسابيع الأولى من الإقلاع عن التدخين).
  • تذكر أن سيجارة واحدة فقط يمكن أن تبدد جهودك كلها وتؤدي إلى فشل محاولتك.
  • استخدم السواك كلما شعرت للحاجة لإمساك السيجارة.
  • لا تسمح لأي شيء أن يغبر رأيك.
نصائح تعينك على مقاومة النزعات وتنفرك من العودة إلى التدخين:


(1) عليك أن تذكر نفسك أنك قد أقلعت عن التدخين وأنت الآن في عداد الذين لا يدخنون، ثم انظر إلى الحوافز التي تدفعك للتدخين ثم اسأل نفسك: أين كنت عندما غمرتك نشوة التدخين؟ وماذا كنت تفعل؟ ومع من كنت؟ وبماذا كنت تفكر؟ ذكر نفسك بالدوافع التي دعتك للإقلاع عن التدخين.

(2) وردد على نفسك بصوت عالي ثلاثة من هذه الدوافع. اكتب هذه الدوافع الثلاثة ومقابلها ثلاثة دوافع للعودة ثانية للتدخين وقارن بينهما.
ترقب حدوث العوامل المثبطة وحاول أن تتفاداها:

  • حاول أن تجعل يدك مشغولة دائما (مثل التسبيح / السواك / الكتابة ...)
  • تفادى الأصدقاء المدخنين.
  • مارس النشاطات التي تجعل التدخين صعبا (الصلاة/ الرياضة ...الخ)
  • اشغل فمك بغير التدخين مثل أكل الفاكهة (الجزر/ التفاح/ الزبيب ..الخ) واقطع قصاصة بحجم السيجارة واستنشق هواء ... وأكثر من استعمال مطهر الفم.
  • إذا باغتتك رغبة العودة للتدخين فالجأ إلى تغيير موضعك ومحيطك .. فإذا كنت جالسا فتحرك واشغل نفسك بعمل يهمك.
  • تفادي الأماكن التي يسمح فيها بالتدخين خاصة في الأسابيع الأولى.
  • أنظر إلى ساعتك في كل مرة تباغتك فيها رغبة التدخين فستجد أنها تستمر فقط لبضع دقائق.
  • حفز وهيئ نفسك لكل عمل كنت تعمله في السابق كمدخن والآن تقوم به ولأول مرة كغير مدخن مثل أول إجازة كغير مدخن، أول رحلة طويلة بالسيارة كغيرمدخن فإذا علمت أنك ستوضع في موقف كهذا فعليك أن تستعد له وتفكر في الطرق التي ستحميك من العودة للتدخين.
بعض أعراض الإقلاع عن التدخين وطرق التكيف معها

طرق التكيف
الأعراض
  • قم بعمل يشغلك
  • خذ نفسا عميقا وببطء
اللهفة والشوق إلى التدخين:
  • خذ نفسا عميقا
  • ابتعد عن المنبهات كالقهوة والشاي
  • استعن بالصلاة وقراءة القرآن والتسبيح واستعمال السواك
التوتـر والقلــق:
  • لا تنم في وقت الظهيرة (القيلولة)
  • استمع إلى القرآن الكريم
  • المشي
عدم القدرة على النوم:
  • خذ راحة من العمل الذي بين يديك ثم عد إليه.
عدم القدرة على التركيز:
  • ارتخ وخذ دواء للصداع.
دوخة أو دوران:
  • أكثر من شرب الماء.
سعــــال:
  • سيمر بسرعة.
ضيـق تنفـس:
نتائج الإقلاع عن التدخين


بعد التوقف عن التدخين بعشرين دقيقة:
  • يعود ضغط الدم إلى المعدل الطبيعي.
  • يزداد تسارع دقات القلب.
  • تزداد درجة حرارة اليدين والقدمين نتيجة لتحسن الدورة الدموية في الأطراف فتعود إلى درجة حرارة طبيعية.

بعد التوقف عن التدخين بثمان ساعات (8 ساعات):
  • تعود نسبة أول أكسيد الكربون في الدم إلى نسبة طبيعية.
  • تعود نسبة الأكسجين في الدم إلى نسبتها طبيعية.

بعد التوقف عن التدخين بثمان وأربعين ساعة (48 ساعة):
  • تبدأ الأعصاب الدقيقة في النمو.
  • تبدأ حاسة التذوق والشم في التحسن التدريجي.

بعد التوقف عن التدخين باثنتين وسبعين ساعة (72 ساعة):
  • ترتخي القصبات الهوائية مما يجعل التنفس أسهل.
  • تزداد سعة الرئتين وتتحسن قدرتها على القيام بوظيفتها.

بعد التوقف عن التدخين بأسبوعين إلى ثلاثة أشهر:
  • تتحسن الدورة الدموية
  • ينشط الجسم ويسهل المشي لمسافات طويلة
  • تتحسن وظيفة الرئتين وقدرتها على القيام بعملها بما يزيد عن 30%.

بعد التوقف عن التدخين بشهر إلى تسعة شهور (9 شهور):
  • يقل كل من السعال واحتقان الجيوب الأنفية والشعور بالإرهاق وضيق التنفس.
  • تزداد الشعيرات الدقيقة في القصبات الهوائية والرئتين مما يزيد من قدرة الرئتين على طرد المخلفات والتسربات والتلوث وتنظيف الرئتين والدفاع ضد الأمراض والالتهابات الصدرية.
  • تزداد طاقة الجسم بشكل عام.

بعد التوقف عن التدخين بخمس سنوات (5 سنوات):
  • تنخفض نسبة الوفيات الناجمة عن الإصابة بسرطان الرئة من 72 حالة في المائة ألف إلى 37 حالة في المائة ألف (ما يعادل النصف ) وبعد عشر سنوات تصبح النسبة فقط 12 حالة في المائة ألف وهي تعادل نسبة الإصابة في غير المدخنين.

بعد التوقف عن التدخين لعشر سنوات (10 سنوات):
  • تتبدل الخلايا التي بدأت فيها التغيرات الأولية (التي تؤدي السرطان) بأخرى سليمة وصحيحة.
  • تنخفض نسبة الإصابة بجميع أنواع السرطان بما فيها سرطان الفم والبلعوم والمريء والمثانة والبنكرياس إلى أن تصل إلى معدلات مشابهة لمعدلات الأشخاص غير المدخنين.

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

التعديل الأخير تم بواسطة خالد عبد الله شخيص ; 15-04-2009 الساعة 04:47 PM
  #8  
قديم 15-04-2009, 02:44 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

قد يتبادر إلى أذهان العديد من الناس أن المدخن حين يتعاطى التدخين انما يضر نفسه وحسب، وهذا غير صحيح ذلك لأن متعاطي الدخان يضر كذلك من حوله بسبب تعاطي هذه الآفة في الأماكن العامة أو التي يشغلها غيره من الناس.

لقد أدرك الناس اليوم ما في التدخين السلبي من أضرار على من يتعرضون لأثره وأصبح هذا الأمر ينظر إليه على أنه يعد تهديدا وخطرا حقيقيا على صحة الآخرين وليس المدخن نفسه وحسب. ويتفق المجتمع العلمي الآن مدعوما في ذلك ببراهين ودراسات على مدى عقدين من الزمان على عدم وجود أي مستوى من الأمان الصحي عند تعرض غير المدخنين لدخان التبغ.

وهذا ما سمي واصطلح عليه التدخين السلبي غير المباشر ويطلق عليه أيضا التدخين اللاإرادي.

ارتبط التدخين السلبي غير المباشر بطائفة من التأثيرات الصحية السلبية الضارة بجسم الإنسان. بما في ذلك سرطان الرئة وأمراض القلب والشرايين. وبالنسبة للأطفال فالموقف مفزع على وجه الخصوص، حيث ثبت أن تعرض الأطفال- الذين لا خيار لهم- لدخان التبغ هو سبب رئيس للإصابة بأمراض الجهاز التنفسي، وأمراض الاذن الوسطى، ونوبات الربو، وظاهرة الموت الفجائي عند الأطفال. كما أن دخان التبغ مصدر هام لتلوث الهواء داخل المباني حيث يساهم في تسميم البيئة ويعتبر من مسببات الإصابة بالتهابات العيون والحلق والسعال والصداع.

ما هو التدخين السلبي غير المباشر (او اللاارادي):ينقسم الدخان المنبعث نتيجة التدخين وتعاطي التبغ إلى 3 أنواع:
  1. الدخان المنبعث مباشرة من طرف السيجارة المشتعل.
  2. الدخان المطرود من فم المدخن.
  3. الدخان المخلوط الناتج عن اختطلاط النوعين المذكورين سابقا.

وكل هذه الأنواع من الدخان من الممكن أن تنبعث من السيجارة، أو الغليون (السبيل)، أو الشيشة … الخ. ولا تقل نسبة الضرر عند التعرض لأي من هذه الأنواع من الدخان فكلها ثبت ضررها على الإنسان سواء متعاطيها أو المتعرض لها بطريق غير مباشر. وينبغي ملاحظة ان الدخان المنبعث من الطرف المشتعل من السيجارة هو اكثر ضررا على المتعرض له سلبيا، ذلك لانه لا يمر عبر فلتر السيجاره كما هو الحال مع الدخان الذي يستنشقه المدخن حيث ان الفلتر يحجز ولو جزءا يسيرا من السموم المنبعثة من جراء احتراق التبغ. هذه الخلطة من الدخان المنبعث من مصدر التدخين تحتوي على أكثر من 4000 عنصر من المواد المختلفة، منها أكثر من 40 مادة ثبت أنها تسبب السرطان في الحيوان والإنسان وكثير منها يسبب أضرارا أخرى مختلفة على جسم الإنسان وعلى البيئة.
أضرار التدخين السلبي الغير مباشر على الإنسان:


اثبت في الوقت الحاضر ان التدخين السلبي من المسببات الأكيدة لسرطان الرئة عند الإنسان. حيث ثبت علميا العلاقة المباشرة بين التعرض لهذا النوع من الأذى والاصابة بسرطان الرئة بل انه يعد في التصنيف العلمي من مسببات سرطان الرئة من فئة (أ) أي التي لا تقبل الشك - نتيجة اثبات هذه العلاقة السببية المباشرة عن طريق دراسات علمية موثقة- حسبما أوردت وكالة حماية البيئة في أمريكا، بل انها ذهبت إلى أبعد من ذلك بأن أثبتت بالدراسات العلمية أن التدخين السلبي يسبب أكثر من 3000 حالة وفاة من غير المدخنين سنويا في أمريكا وحدها.

كذلك من التأثيرات الثابتة علميا على تأثير التدخين السلبي على الرئتين هو الإصابة بحساسية الشعيبات الهوائية ومرض الربو خصوصا عند الأطفال وهو كذلك من مسببات السعال المزمن وزيادة إفراز البلغم والتهابات الصدر المتكررة وضيق النفس. وهو أيضا سبب رئيسي من مسببات ضعف كفاءة الرئتين في أداء وظائفها حيث أن التعرض لدخان السجائر من غير المدخنين يؤدي مع الوقت إلى ضعف وهبوط في قدرة الرئتين على استنشاق الهواء والتعامل معه بالشكل الطبيعي ويؤدي ذلك حتما إلى الإصابة بضيق الصدر وضيق التنفس خصوصا مع أقل جهد وكلما زاد التعرض للدخان كلما أدى ذلك إلى المزيد من الضعف في أداء الرئتين لوظيفتها.

أكدت بعض الدراسات في مراكز بحوث القلب أن هناك علاقة وثيقة بين التدخين السلبي غير المباشر والإصابة بأمراض القلب وخصوصا أمراض شرايين القلب كما يحدث للمدخنين أنفسهم فيؤدي ذلك للإصابة بجلطات القلب في سن مبكر.

إن التأثير المأساوي للتدخين السلبي يحدث عند الأطفال الذين قد يتعرضون للتدخين السلبي من خلال تدخين الوالدين وخصوصا إذا ما كانت الأم من متعاطي الدخان والسجائر. فهؤلاء الأطفال لا ذنب لهم في التعرض لشتى مآسي الدخان الضارة على أجسامهم الهشة وهم لا يزالون في سن مبكرة لا قدرة لهم على تمييز الضار من النافع. وهذه جريمة يرتكبها الوالدين او غيرهما من أفراد العائلة الآخرين ممن يعرضون أطفالهم لهذه الآفة الملعونة. فمن التأثيرات السلبية على الأطفال بسبب التعرض السلبي للدخان:
  1. تعرض الرئتين وهما لا تزالان في طور النمو إلى الآثار السلبية المذكورة سابقا عند الكبار ولكن التأثير هنا أشد والضرر أفدح حيث أن الرئة لا تعطى الفرصة لأن تنمو بشكل طبيعي بل تتعرض لتأثير الدخان الهدام عليها حتى من قبل أن تعطى الفرصة لتطور أساليب الحماية الضرورية واللازمة ليعيش الطفل بشكل طبيعي ويكون قادرا على رد الأضرار والالتهابات التي يتعرض لها طبيعيا خلال عملية النمو. فيصاب هؤلاء الأطفال بالتهابات الشعب الهوائية بشكل متكرر مما قد يتسبب في زيادة إفراز البلغم واحتقان الرئتين أو الإصابة بالتهاب الشعب الهوائة المزمن والذي يحول دون الحياة بشكل طبيعي ودون منغصات ويظل الطفل يعاني من شتى أنواع التهابات الصدر طوال حياته.

    ومن الإحصاءات المنشورة والمعلنة في هذا المجال في أمريكا على سبيل المثال قدرت بعض الدراسات أن التدخين السلبي الغير مباشر مسؤول عن التسبب بـ 150,000-300,000 حالة إصابة بالتهابات الشعب الهوائية السفلى (الانتان) عند الأطفال الرضع والأطفال دون سن 18 سنة سنويا. وينتج عن هذا حوالي 15000 حالة تستدعي الدخول إلى المستشفى لعلاج التهابات الصدر عند هؤلاء الأطفال الأبرياء.
  2. زيادة نسبة الإصابة عند الأطفال المعرضين لخطر التدخين السلبي بأمراض حساسية الصدر وقلة أو ضعف كفاءة الرئة في أداء وظيفتها والإصابة بالأزيز والصفير مع النفس وفي حالات أخرى يظل الطفل يشتكي من السعال المزمن والمزعج له وللآخرين من حوله.
  3. يؤدي التدخين السلبي عند تعرض الأطفال له إلى تجمع السوائل داخل الأذن الوسطى وقد يكون سببا إلى دخول هؤلاء الأطفال للمستشفى وللعمليات الجراحية وهم في سن مبكر.
  4. الأطفال المصابون أصلا بداء الربو هم على الأخص معرضون لمزيد من المعانات والمضاعفات عند تعرضهم للتدخين السلبي فهناك ما يقدر بحوالي 200,000 – 1000,000 طفل مصابون بالربو أصلا، كان التدخين السلبي وتعرضهم له سببا أساسيا في استياء ومضاعفة هذا المرض عندهم وسببا في عدم القدرة على التحكم في مرض الربو عند هؤلاء الأطفال في أمريكا وحدها. كذلك التعرض للتدخين السلبي الغير مباشر كان سببا في الإصابة بمرض الربو عند كثير من الأطفال الذين لم يكونوا مصابين به عند ولادتهم.

من التأثيرات السلبية الأخرى للتدخين السلبي غير المباشر سواء عند الصغار او الكبار على حد سواء الإصابة بالحساسية في العين والأنف والأذن والحنجرة والكحة المزمنة نتيجة للاصابة بحساسية الصدر.
ماذا يمكن عمله للتقليل من التعرض للتدخين السلبي وآثاره:
أولا في المنزل:


  1. لا بد من منع تعاطي السجائر في المنزل منعا باتا سواء في داخل المنزل أو في صحن أو فناء البيت لا من قبل الأهل ولا الزوار.
  2. إن كان لا بد من التدخين داخل المنزل فلا أقل من أن يكون ذلك في مكان منعزل عن الجميع وخصوصا الأطفال الذين هم عرضة لآثار التدخين السلبي وأن يكون ذلك في مكان جيد التهوية للخارج مع وجود المراوح والنوافذ الطاردة للدخان إلى خارج المنزل.
  3. ينبغي منع أي عامل يأتي إلى المنزل لعمل ما من أن يدخن ولو سيجارة واحدة وخصوصا في حضرة الأطفال.
ما الذي يمكن عمله للتقليل من التعرض للتدخين السلبي وآثاره:


لا ينبغي اغفال اهمية التوعية الصحية المستمرة بآثار التدخين بشكل عام والتدخين السلبي غير المباشر بشكل خاص من قبل الجهات الصحية والاعلامية وغيرها في الدولة. فقد تبدأ معركة مكافحة التدخين من هذه النقطة. وينبغي إشراك أفراد المجتمع جميعا وخصوصا الشباب والاطفال للتعرف على الأضرار الناجمة عن التدخين السلبي وكيفية تجنبها.
في المنزل:


يجب أولا توعية أفراد الأسرة وخصوصا الأطفال بآثار وأضرار التدخين السلبي والمباشر على أفراد الأسرة جميعا وأن ضرر التدخين يتعدى الى الآخرين ولا يقتصر على المدخن وحسب. وينبغي إشراك أفراد الأسرة جميعا للتعرف على الأضرار الناجمة عن التدخين السلبي وكيفية تجنبها.

لا بد من منع تعاطي السجائر في المنزل منعا باتا سواء في داخل المنزل أو في صحن أو فناء البيت، لا من قبل الأهل ولا الزوار. لأن مجرد التدخين في حد ذاته كما هو معلوم قد يكون معديا للآخرين وخصوصا الأطفال الذين لا تخفى على احد رغبتهم في ان يجربوا كل ما هو جديد.

إن كان لا بد من التدخين داخل المنزل فلا أقل من أن يكون ذلك في مكان
منعزل عن الجميع وخصوصا الأطفال الذين هم عرضة لآثار التدخين السلبي وأن يكون ذلك في مكان جيد التهوية للخارج مع وجود المراوح والنوافذ الطاردة للدخان إلى خارج المنزل.


ينبغي منع أي عامل يأتي إلى المنزل لعمل ما من أن يدخن ولو سيجارة واحدة وخصوصا أثناء وجود الأطفال.
في الأماكن العامة الأخرى :


يجب التأكد من أن الأطفال ليسوا عرضة للتدخين السلبي في روض الاطفال أو المدارس حيث ينبغي منع التدخين منعا باتا في هذه الأماكن.

ينبغي منع التدخين منعا باتا في الأماكن العامة من ضمنها أماكن العمل، الدوائر الحكومية وغير الحكومية حيث يختلط فيها الناس، المطارات والطائرات، المطاعم وغيرها من الأماكن العامة. حيث يتعرض الناس للدخان بسبب إصرار المدخنين اللامسؤولين على التدخين في هذه الأماكن وتعريض الآخرين لأضرار الدخان شاءوا أم أبوا.
التدخين السلبي - كيف يؤذي ويقتل غير المدخنين:


الدخان السلبي غير المباشر المنبعث من التبغ يحتوي كما ذكرنا على أكثر من 4000 عنصر كيميائي منها أكثر من 40 عنصرا كيميائيا ثبت أنها تسبب السرطان سواء سرطان الرئة أو غيرها من السرطانات كالمرئ والبنكرياس وعنق الرحم عند النساء ..الخ. ومن ضمن هذه المواد الضارة في دخان التبغ هناك كميات كبيرة من أول أكسيد الكربون تنبعث مع دخان السجائر وهذا الغاز يكبح قدرة الدم على حمل الأكسيجين للأعضاء الحيوية المختلفة في الجسم مثل القلب والمخ والامعاء والكلى ..الخ، وهذا بالتالي قد يؤدي إلى أمراض القلب، والسكتة الدماغية أو الجلطة الدماغية.

وفقا للتقرير الصادر عام 1977 عن وكالة حماية البيئة في أمريكا، كان معدل الوفيات المقدر بسبب التبغ من غير المدخنين الذين يتعرضون لاستنشاق دخان السجائر في كاليفورنيا وحدها يتراوح بين 147 إلى 251 حالة لكل مليون من عدد السكان في العام الواحد. وإذا طبق المعدل نفسه على الاتحاد الأوروبي فسيكون حصيلة ذلك ما معدله سنويا بـ 55000 إلى 94000 ضحية سنوية لكل مليون من عدد السكان بسبب التدخين السلبي غير المباشر. وفي الصين يتسبب التدخين السلبي في عدد وفيات مذهلة تتراوح بين 185000 إلى 317000 حالة وفاة سنويا لكل مليون من عدد السكان حسب المعدل نفسه.
إن التعرض للتدخين السلبي يمكن أن يسبب كلا من هذه التأثيرات الفورية والتأثيرات بعيدة المدى على صحة الإنسان:

  • التأثيرات الفورية تشمل التهاب العيون والأنف والحلق والرئتين. وقد يعاني غير المدخنين الذين لديهم حساسية من دخان التبغ أكثر من المدخنين من حالات الغثيان والصداع والدوار. التدخين غير المباشر يفرض إجهادا إضافيا على القلب ويؤثر على قدرة الجسم على امتصاص والاستفادة من الأكسيجين.
  • أما التأثير الصحي بعيد المدى من جراء التدخين السلبي فهو تزايد معدلات الإصابة بالسرطان وأمراض القلب وجلطات المخ بعد سنوات من التعرض السلبي للدخان. أما بالنسبة لمن يعانون من نوبات الربو فدخان التبغ ممكن أن يسبب لهم خطرا فوريا بتحفيز و تفجير النوبات الشديدة، وغالبية مرضى الربو يعانون من أعراض تتراوح بين الضيق في التنفس إلى الاختناق الحاد بسبب التعرض لدخان المدخنين.

وهناك نوع خاص من التدخين السلبي وهو حالة الأم المدخنة أثناء الحمل، حيث تبين أن الأجنة داخل الأرحام يتعرضون إلى آثار دخان التبغ سواء أثناء فترة الحمل أو بعد الولادة وأثناء فترة الرضاعة إذا كانت الأم نفسها تدخن أو كانت تختلط بالمدخنين حيث وجدت نسب عالية من سموم دخان السجائر في دم الأمهات وفي بولهن وهذه السموم تصل بطبيعة الحال إلى الأجنة وتفعل فعلها الضار فيهم حتى قبل أن يولدوا ويتنفسوا الهواء.

توصلت حلقة نقاش لخبراء دوليين في منظمة الصحة العالمية عام 1999م إلى أن تدخين الأمهات يسبب ثلث إلى نصف حالات الموت الفجائي عند الأطفال. كذلك وجد أن تدخين الحوامل، أو تعرض الحوامل غير المدخنات إلى دخان التبغ يقلل من متوسط وزن أطفالهن عند الولادة، وقد يواجه الأطفال ناقصي الوزن عند الولادة خطرا متزايدا من المشاكل الصحية وإعاقات التعلم.

المادة ال
الجدول التالي يوضح تشكيلة لبعض الكيماويات التي يستنشقها المدخن السلبي بشكل مباشر في مساحة تقدر بـ 300 م2 خلال فترة 8 ساعات مثلا في مقر العمل:
كيميائية
المقدار (ميكرو جرام)
أول أكسيد الكربون
Carbon monoxide
5606
بترابيرين
Benzo[a]pyrene
18
القطران
Tar
3128
بروبيونالدهيد
Propionaldehyde
17
النيكوتين
Nicotine
678
ريزولز
Resols
15
آسيتالدهيد
Acetadehyde
207
سيانيد الهيدروجين
Hydrogen cyanide
14
أوكسيد النتريك
Nitric oxide
190
الأستيرين
Styrene
13
الإيزوبيرين
Isoprene
151
باتيرالدهيد
Butyraldehyde
12
الريزورسينول
Resorcinol
123
أكريلونيتريل
Acrylonitrile
11
آسيتون
Acetone
121
كروتونالدهيد
Crotonaldehyde
10
التوليووين
Toluene
66
الكادميوم
Cadmium
9.7
الفورمالدهيد
Formaldehyde
54
أحادي مينونفتالين
I-Aminonaphthalene
8.5
الفينول
Phenol
44
الكروم
Chromium
7.1
آكرولين
Acrolein
40
الرصاص
Lead
6.0
البنزين
Benzene
36
ثنائي-أمينونفتالين -
aminonaphthalene II
5.2
بايريداين
Pyridine
33
النيكل
Nickel
4.2
أحادي وثلاثي البيوتادين
1,3-butadiene
25
ثلاثي-أمينوبايوفينيل
3-aminobiphenyl
2.4
هيدروكوينون
Hydroquinone
24
رباعي-أمينوبايوفينيل
4-aminobiphenyl
1.4
ميثيل إثيل كيتون
Methyl ethyl ketone
23
كوينولين
Quinoline
1.3
كاتيكول
Catechol
22

سواء كان التدخين السلبي غير المباشر في أماكن العمل أو في المطاعم أو أماكن السكن أو غيرها، فقد ثبت أنه تهديد للصغير والكبير في كافة نواحي الحياة في كافة البلاد.
وأخيرا رسالة خاصة إلى المدخن:

هذا وقت عصيب بالنسبة للمدخنين حيث أن وعي الناس قد زاد كثيرا عن مضار التدخين سواء المباشر أو السلبي غير المباشر وسواء للمدخن أو المتعرض للدخان سلبيا وقد علت أصوات الاحتجاج على الدخان والمدخنين فلم يعد التدخين في الأماكن العامة نوعا من الحرية الشخصية للمدخن كما كان ينظر له سابقا حيث أن التأثير الضار للدخان على الآخرين أصبح أمرا لا شك فيه البتة.
ومع ذلك إذا اخترت أن تصرعلى التدخين فإليك النصائح التالية التي قد تساعد على حماية الآخرين من حولك:
  1. لا تدخن في حضرة الأطفال فهذه العادة ليست ضارة فحسب ولكنها أيضا مدمرة ومعدية لهم.
  2. لا تكن سببا في تفشي هذه الآفة السيئة عند الآخرين إن كنت مبتلا بها بل حاول أن تنفر منها الناس من حولك كصاحب خبرة في هذا البلاء.
  3. نظف منزلك من الدخان وآثاره فغير المدخنين من أهل بيتك قد يصابون بسرطان الرئة بسبب تدخينك أنت.
  4. حاول أن لا تدخن في السيارة عند اصطحابك أحد من أهلك أو أطفالك وإلا عرضتهم لضرر دخانك.
  5. لا تستهين بمقدار الدخان الذي يتعرض له الاخرون بسبب اصرارك انت على تدخين السجائر بينهم فهذه الكمية من الدخان على ضآلتها في نظرك قد تكون سببا في ضياع صحة غيرك.

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
  #9  
قديم 15-04-2009, 02:47 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
لا تفتأ شركات تصنيع وترويج التبغ تحاول جاهدة ترويج التدخين والتبغ بعمومه في مجتمعاتنا العربية والإسلامية. وهي تنفق في سبيل ذلك ملايين الدولارات في عمليات الدعاية المكثفة وبالأخص بين فئة الشباب، وفي محاولة شراء ذمم بعض المتنفذين في دولنا العربية بحيث يسهلوا فتح الأسواق العربية أمام هذه المنتجات الضارة. ولكن هذه الشركات بدأت تلاحظ مؤخرا ظهور بعض الدعاية المضادة وازدياد الوعي بمخاطر التدخين على الصحة البدنية الشخصية وعلى المجتمع بشكل عام. ويظهر لنا هذا جليا من خلال ازدياد الأصوات المنادية بمنع التدخين في الأماكن العامة مثلا، ومنع ظهور الدعاية للتدخين في معظم وسائل الإعلام ومنها الصحف والتلفاز وإتجاه بعض الدول الى زيادة الضرائب على منتجات التبغ. وأكثر من ذلك فقد أصبح اليوم من المعلوم لدى معظم المسلمين أن التدخين يعتبر من الأمور المحرمة شرعا، حيث يكاد يجمع على ذلك علماء المسلمين. كل ذلك يعني وجود تحد حقيقي أمام تصريف وترويج هذه الآفة في العالم الإسلامي الذي يعتبر من أهم الأسواق التي تعول عليها كثيرا شركات صناعة التبغ.خصوصا بعدما بدأت هذه الشركات تفقد الكثير من أرضيتها ونفوذها في أسواق العالم الغربي بفعل الدعاية المضادة للتدخين هناك على مدى العقود الثلاثة الفائته. فأصبح من الضروري بالنسبة لهذه الشركات أن تبحث عن السوق البديل وأي سوق خير من العالم الإسلامي لترويج هذا البضاعة الخبيثة.
وكمثال حي على ما نقول إليك هذه المذكرة الصادرة من إحدى شركات التبغ في عام 1995، والتي نشرت في نشرة "صوت الحقيقة" الصادرة عن منظمة الصحة العالمية المكتب الإقليمي لشرق المتوسط، حيث صدرت هذه المذكرة لتوجه العاملين في الميدان للترويج لأنواع التبغ الخفيفة في شهر رمضان المبارك وذلك بعدما نبا الى علم هذه الشركات أن سوق الدخان تتأثر كثيرا بسبب عزوف الكثير من المدخنين المسلمين عن التدخين في رمضان ومحاولة الكثيرين الإقلاع تماما عن التدخين بعد إنقضاء الشهر الكريم. مما أدى الى دق أجراس الإنذار من قبل شركات صناعة التبغ لعمل شيئ تجاه هذا الأمر قبل فوات الأوان، فكان أن صدرت هذه المذكرة وهي عبارة عن خطة متكاملة لمحاولة الترويج لنوع من السجائر يحتوي على نسب أقل من المعتاد من النيكوتين والقطران وغيرها من مكونات الدخان على أمل أن تسترضي بهذا أذواق المدخنين في شهر رمضان بحيث يتجنبوا الإقلاع التام عن التدخين. جاء في المذكرة ما يلي:

مذكرة لترويج أنواع من التبغ الخفيفة في رمضان

إن شهر رمضان الكريم هو شهر الصيام الذي يرجى فيه ضبط النفس وتطهير البدن. ولذلك فهو الوقت الذي يحاول فيه المسلمون أن يحيوا حياة صحية، بل يحاول الكثير منهم الإقلاع فيه عن التدخين. ويحظر على الصائم التدخين أثناء ساعات النهار وحتى غروب الشمس في نحو السادسة والنصف مساءا، ومن ثم يمتنع المدخنون عن التدخين نحو 14 ساعة.
وعلى ذلك من المنطقي أن نفترض أنه بعد هذه الفترة من الإمتناع عن التدخين تكون مستويات القطران والنيكوتين في أنواع التبغ الخفيفة أكثر قبولا من قبل المدخنين بالمقارنة مع الأوقات العادية.
فإذا اضيف الى ذلك رغبة الصائم في أن يحيا حياة صحية فإن ذلك يتيح الفرصة للمدخنين للتحول الى التبغ الخفيف. كما يشهد شهر رمضان إنخفاضا ملموسا في مستوى الدعم أو النشاط لأنواع التبغ المتنافسة (سواء في الدعاية أو أماكن البيع) مما يتيح لنا أن نحقق مزيدا من السيادة في السوق بقليل من التمويل.
ملاحظة: بما أن رمضان هو الشهر المقدس لدى المسلمين، فمن المهم جدا ألا نؤذي مشاعر عملائنا المأمولين، أو الجهات المشاركة في تجارة التبغ، أو السلطات الدينية في المقام الأول.
وأخيرا عند النظر في الخيارات المطروحة يتعين علينا أن ننظر في كيفية ربط هذه الخيارات بمفهوم الظلال الخفيفة. فأحد هذه الخيارات هو أن نلمح مثلا أن الى أن رمضان هو أفضل وقت للتحول الى تدخين أصناف من التبغ الخفيفة في مستوى القطران.
أغراض الإتصال:
  • التوعية بمجموعة الأصناف الخفيفة.
  • تنويع الأصناف التي تندرج تحت مجموعة التبغ الخفيفة بوصفها الأختيار المنطقي والملائم.
دور أنشطة الإتصال: إقناع المدخنين ذوي المذاق العالي بأن شهر رمضان هو الوقت الأمثل للتحول الى تدخين أصناف التبغ الخفيفة.
الجمهور المستهدف: جميع مدخني السجائر ذوي المذاق العالي (العرب). الشعار: شهر رمضان هو الوقت المناسب للتحول الى السجائر الخفيفة. الدعم: مجموعة كاملة من أصناف التبغ البريطانية والأمريكية الخفيفة، المتميزة من حيث المذاق والنكهة والسعر والشكل.
إعتبارات مبتكرة: يتعين تحسين مفهوم " الظلال الخفيفة " المبتكر القائم.
الوقت: فورا.
المنطقة الجغرافية: جميع بلدان الخليج. ولذلك يجب أن تتوافر القدرة على ترويج التبغ في السعودية بدون ذكر أسماء أصناف التبغ ولا نسبة القطران والنيكوتين ولا أصناف السجائر، وما الى ذلك.
كذلك فإن محاولات هذه الشركات التغلغل داخل دوائر النفوذ المختلفة لا تكاد تنقطع حتى في الوصول الى استخدام بعض علماء الدين من أجل ترويج آفة التدخين بين المسلمين. جاء في توجيهات إحدى شركات التبغ لموظفيها ما يلي:" فلنعمل على وضع نظام يتيح لشركة فيليب موريس قياس الإتجاهات السائدة حول قضية التدخين والإسلام. ولنستعرف القيادات الدينية الإسلامية التى تعارض التفسيرات القرآنية التي تحرم التدخين، ولنعمل على تعزيز آراء هذه القيادات ". فيليب مورس، 1987. من نفس المصدر السابق ذكره.
وفي عام 1988، اضطلعت إحدى هيئات البحوث المنبثقة عن منظمة الصحة العالمية، وهي الهيئة الدولية لبحوث السرطان، بأوسع دراسة ابيدميولوجية أوروبية حول العلاقة بين التدخين السلبي وسرطان الرئة. وقد تابعت شركة فيليب موريس هذه الدراسة متابعة دقيقة بالإستعانة بالمستشارين السريين وبالإتصال المباشر بالباحثين في الهيئة الدولية لبحوث السرطان (تحت ستار التعليق على أوجه القصور في الدراسة)، وشعرت الشركة بالخوف من أن تؤدي هذه الدراسة الى زيادة القيود المفروضة على التدخين في الأماكن العامة في أوروبا، والتي كانت محدودة في ذلك الوقت.
فبالرغم من أن هذه الدراسة بينت زيادة مخاطر الإصابة بسرطان الرئة بين غير المدخنين بنسبة 16%، إلا أنها وصفت في الصحافة بأنها لم تثبت وجود أية زيادة في هذه المخاطر. وقد نجحت شركات صناعة التبغ في هذا "التوازن في وجهات النظر!" بانتهاج استراتيجية متعددة التخصصات والمستويات، اشتملت على مكونات علمية واتصالية وحكومية. وبالرغم من أن الدراسة التي قامت بها الهيئة الدولية لبحوث السرطان تكلفت مليوني دولار على فترة 10 سنوات، فإن شركة فيليب موريس تعتزم إنفاق مليوني دولار في عام واحد ونحو 4 ملايين دولار أخرى على البحوث الرامية الى تقويض النتائج المتوقعة للدراسة. كما سعت شركات صناعة التبغ لمنع نشر أية مقالة عن هذه الدراسة. ولم تنشر بالفعل أية معلومات حولها حتى الآن. هذا أيضا ما ورد في نشرة صوت الحقيقة الصادرة عن منظمة الصحة العالمية.
وأخيرا نقول مع كل الجهود المضنية التي تبذلها شركات صناعة التبغ وكل الأموال الطلئلة التي تصبها هذه الشركات لتشوية الحقائق فيما يخص هذه الآفة آفة التبغ والدخان، مع كل ذلك إلا أن الحقائق ما تلبث أن تظهر للناس وللجمهور وتتكشف. وهذا مصداق قوله تعالى " ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ". ولكن يبقى علينا أداء واجبنا الذي لابد من أدائه وهو المحاولة الدئوب من قبل كل العقلاء لمكافحة انتشار هذه الآفة بين أهلينا وأبنائنا ومجتمعاتنا فهذا واجب على كل غيور يسعى لمصلحة أمته.

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
  #10  
قديم 15-04-2009, 02:53 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

مأساة مدخن

عن مجلة التنفس الصادرة عن الجمعية السعودية لطب وجراحة الصدر.
حمـد، شاب من الجزيرة العربية، يبلغ من العمر57 عاما. بدأ قبل تسعة أشهر الإحساس بسعال ما لبث ان تطور تدريجيا ليزيد في حدته وتكراراه. ولم يكن مصحوبا بأي أعراض اخرى فلا يزال يحس حمد بنشاط وحيوية وشهية جيدة للأكل. وبعد أيام لاحظ حمد بعض نقاط الدم الأحمر مخلوطة مع البلغم والتي كانت تزداد مع مرور الوقت. فبدأ يشعر حمد بالخوف والقلق من ان يكون هذا نتيجة مرض خطير. وبدأت الوساوس تغزو فكره. لكنه كان يحاول طمأنة نفسه بأن هذا نتيجة نزلة برد قد تحتاج الى بعض الأدوية والمضادات الحيوية حتى تزول.
ذهب حمد لزيارة الطبيب، وبعد الفحص طمأنه الى أن هذا ربما يكون إلتهابا بسيطا في القصبات الهوائية وللإطمئنان يحتاج الأمر لأخذ أشعة للصدر.
بدأ الطبيب ينظر الى الأشعة ويقلبها ويمعن النظر فيها وأثناء ذلك يسأل حمد إن كان يدخن؟
فيجيب حمد بأنه يدخن علبة الى علبتي سجائر في اليوم وذلك منذ كان ان كان في العشرين من عمره. فأعاد الدكتور النظر الى الأشعة، وهنا بدأ قلب حمد يخفق وبدأ تنفسه يضطرب.
اخذ حمد يسأل الطبيب مرارا وبلهجة الخائف المذعور ماذا ترى؟ ماذا ترى؟
فيرد الطبيب: هناك اشتباه بوجود إلتهاب رئوي أو ورم في الرئة. ويحتاج الأمر لإجراء المزيد من الفحوصات.
أخذ حمد أوراقه وأشعته الى المستشفى وهناك تم إدخاله سريعا وإجراء المزيد من الفحوصات والتحاليل التي بدا انها لا تنتهي، أشعة اخرى للصدر من الجهتين، تحاليل الدم والبلغم، أشعة مقطعية، وأشعة صوتية للبطن، وتصوير وتخطيط القلب، ثم منظار للرئة، ثم عملية لأخذ عينة من الغدد العنقية تلتها عمليات اخرى وبعد ذلك ظهرت النتيجة. إنه سرطان الرئة وقد وصل الى مرحلة متقدمة وانتشر الى الكبد وخنق الأوردة العنقية وسبب تلفا في الأعصاب المغذية للأحبال الصوتية مما تسبب في شلل الأحبال الصوتية بحة مزمنة في الصوت وامتد كذلك الى أعصاب الحجاب الحاجز. إنه ورم سرطاني لا يمكن استئصاله جراحيا وقد انتشر الى أنحاء الجسم المختلفة. كما ان العلاج بالأشعة لا يجدي في هذه المرحلة المتقدمة من المرض. ولم يبق من أمل إلا من خلال العلاج بالأدوية الكيماوية التي لا تخلو من الأعراض الجانبية الخطيرة. ومع ذلك فإن الأمل بالشفاء يكاد يكون معدوما، إلا ان يتغمده الله برحمته.
وفي المستشفى بدأت رحلة العلاج المريرة فقد بدأ يتردد على جلسات العلاج بالأشعاع لتقليص حجم الورم والتخفيف من ضغطه على أوردة العنق. وبدأ يأخذ دورات العلاج الكيماوي وبسبب المشاكل المص**** لم يستطع حتى إتمام الدورة الأولى.
جلس معه الطبيب المعالج وقال له: إنه وحتى إذا لم نتمكن من عمل شيء فيمكننا ان نهتم بكل ما تحس به من ألم أو سعال أو ضيق في التنفس. وقال حمد: لقد تركت الدخان منذ دخولي الى المستشفى يا دكتور!. ولكن حمد والدكتور يعلمان ان هذا القرار قد أتى متأخرا.
وبعد ستة أشهر من المعانات الشديدة والأوجاع المبرحة وفقدان الشهية وصعوبة الأكل ونقص الوزن الى حد العجاف انتقل حمد الى رحمة الله تعالى وترك خلفه عائلة تضم 11 شخصا.
تغمد الله حمد بواسع رحمته وغفر له.
===================================================
شهادة من خبير

إسمي آلن. وكنت أعمل لدى إحدى شركات التبغ كمروج لدعايات التبغ والتدخين. وقد نجوت من الموت بسبب سرطان الرئة مرتين. بالإضافة الى أنني خضعت لعملية شرايين القلب مرتين ولا أزال أعاني من مرض الإنتفاخ الرئوي المزمن. كذلك خضعت لعملية إعادة ترميم الأحبال الصوتية بسبب ضرر أصاب الأعصاب المغذية للأحبال الصوتية في عمليات جراحية سابقة. كل هذا الذي ذكرت كان نتيجة التدخين المزمن للتبغ على مدى سنوات. لهذا فقد قررت أن أمضي ما تبقى لي في هذه الحياة من بقية في العمل الجاد من أجل توعية الناس من آثار التدخين الضارة بعد أن كنت لسنوات أدعوا الناس - من خلال الدعايات المضللة - للتدخين والإستزادة منه ونشره في أوساط الشباب بالذات. أنني أشعر بأنني كنت هداما طوال حياتي ولكن لم يفت الأوان بعد لأن أكون بناءا قبل مماتي. فقررت من خلال خبرتي بالتبغ وأضراره أن أعمل جاهدا على توصيل هذه الرسالة الى المجتمع والشباب فيه بالذات.
إنني أدعوا الجميع الآن الى العمل الدؤوب من أجل الووصول الى عالم خالي من التبغ. وأعمل جاهدا وبصوت عال ضد شركات التبغ المروجة لهذه الآفة من أجل المال ولو على حساب صحة المجتمع الإنساني. إننا يجب أن نحمي أطفالنا وأجيالنا القادمة من أن يقعوا فريسة لإغراءات شركات التبغ ودعاياتها، ويجب أن نحمل هذه الشركات تبعات الآثار الضارة للتدخين في المجتمع الإنساني. وتبعات التسبب في نشر الإدمان إدمان الشباب على التدخين مما يعرضهم مستقبلا لشتى أنواع الأمراض والأسقام. كما يجب أن نحث حكوماتنا على أصدار القوانين التي تمنع شلركات التبغ من أن تنخر في صحة مجتمعاتنا وأبنائنا.
وحيث أنني الآن أحد المتحدثين الرسميين لدى منظمة الصحة العالمية للنوايا الحسنة فإنني أعمل جاهدا على توعية الصغار والكبار في المجتمع بأساليب الدعاية المضللة من قبل شركات صناعة التبغ، وأشرح للناس كيف كنت أستخدم في تلميع آثار التدخين وتلميع التدخين بين الشباب بالذات، وأنه من الأمور الضرورية لإعطاء معنى للرجولة عند الشباب وكنت أسعى لغرس هذه المعاني المضللة في نفوس الشباب حتى يقبلوا على التدخين ويقعوا بعد ذلك فريسة للإدمان على النيكوتين فلا يسهل بعدها الإقلاع عن هذه الآفة القاتلة.
إنني أحاول الآن أن أوصل للناس رسالة مفادها أنني أعيش حياة تعيسة ملؤها المرض والأسقام حيث لا أنفك اتنقل من مستشفى الى آخر ومن تصوير إشعاعي الى آخر وأتناول شتى أنواع العقاقير علي أستطيع أن أتغلب يوما على هذه الأمراض وهيهات. ولست أنا وحدي من يعاني ويقاسي من هذه الحياة بل هناك الكثير غيري ممن وقعوا فريسة التدخين وآخرون سيقعون إذا لم يدركوا هذه الحقيقة باكرا.
========================================================
مصائب بالتدريج

عندما عاد الأب من السفر وجد ابنه الأصغر باستقباله في المطار فسأله الأب على الفور كيف جرت الأمور في غيابي، هل حدث لكم مكروه لا سمح الله؟؟
أجاب الابن: لا يا أبي، كل شيء على ما يرام. ولكن حدث شيء بسيط وهو أن عصا المكنسة قد انكسرت.
أجاب الأب مبتسما: بسيطة جدا! ولكن كيف انكسرت؟
أنت تعرف يا أبي عندما يقع الخروف على شيء فإنه يكسره.
الأب متعجبا: الخروف!! أتقصد خروفنا العزيز
نعم نعم .. عندما كان يهرب مذعورا داس فوق عصا المكنسة وارتمى الخروف على الأرض وانكسرت عصا المكنسة..
والخروف هل حدث له شيء؟
مات!!!
صرخ الأب: مات؟؟ ومما كان يهرب مذعورا؟؟
كان يهرب من الحريق
حريق؟ وأي حريق هذا؟؟
لقد احترق منزلنا
ماذا؟؟ منزلنا احترق؟؟ وكيف يحترق منزلنا؟؟
أخي الكبير رحمه الله
قاطعه الأب: هل مات؟؟؟؟؟
نعم .. أخي كان يدخن فسقطت السيجارة على السجادة فاحترق المنزل ومات أخي بداخله
الأب وقد انهارت أعصابه: ومتى كان أخوك يدخن؟؟؟
لقد تعلم الدخان كي ينسى حزنه
وأي حزن هذا؟؟؟
لقد حزن على أمي
ماذا حدث لأمك ؟؟
ماتت.
============================================================
توبة مدخن
السلام عليكم ورحمة الله،
سأحكي لكم موقف مر بأحد الرجال
وهو رجل كبير بالسن من عليه الله بالطاعة وكان هذا الرجل ذاهبا ذات يوم إلى أحد الأطباء في عيادته ولما دخل العيادة جلس ينتظر دوره، وكان من بين المنتظرين شاب في مقتبل العمر أخرج باكيت السجاير وأخذ يتفنن في إخراج السيجارة ثم أخذ يقلب الولاعة بنوع من البرستيج فوضعها على شفته وأخذ يدخن بشراهة... فالتفت إليه ذلك الرجل وقال: يا ولدي أسال الله لك الهداية أنت تؤذي نفسك وتؤذينا وإن كنت مصمما فلا تجبرنا على التدخين فنحن ندخن من هذا الدخان الذي تنفثه في سماء وفضاء هذه الغرفة فرد الشاب: أولا: سوف أدخن سواء أعجبك أم لم يعجبك، وثانيا: من الذي قال لك بأن التدخين حرام؟
فقال له الرجل: قبل أن تضع السيجارة في فمك هل تقول بسم الله! اللهم بارك لنا فيما رزقتنا وقنا عذاب النار؟
قال الشاب بتعجب لا
قال الرجل: وإذا انتهيت من السيجارة هل تقول (الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا)؟
قال الشاب: لا
قال له: وإذا أكلت طعامك وباقي النعمة .. هل تدوسه برجليك؟
قال الشاب: لا
قال الرجل: وأعقاب السجائر ماذا تفعل بها؟
قال الشاب: أدوسها برجلي
قال الرجل: لو أن إناء قد امتلأ بأعقاب السجائر هذه التي انتهيت من تدخينها وجئت إلى مكان فيه طعامك وطعام أهلك هل تضع الأعقاب على الطعام أو ترميه في النفايات؟ أكرمكم الله.
قال الشاب: أضعه في مكب النفايات لأن الطعام من الطيبات ولا أضع السجاير عليه.
قال الرجل: يا ولدي إذا كل ذلك دليل على تحريم التدخين (وأزيدك بقوله تعالى: "ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما". وقد أثبت الأطباء في أنحاء العالم أن التدخين سبب لهلاك الأنفس وقتلها بالإضافة لأنه هو السبب الرئيسي لسرطان اللثة والفم وأنواع أخرى من السرطان اللهم أجرنا من الأمراض نحن وإياكم، (وقال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم:"لا ضرر ولا ضرار". لذا يا ولدي أنصحك لله أن تترك التدخين.
ويقول هذا الرجل أنه تمر الأيام به وذات يوم إذا به يحتاج سيارة أجرة لتوصله لأحد الأماكن وإذا بشاب يقول له: اركب يا خال أنا أوصلك فرفض الرجل فقال له الشاب: ألم تعرفني؟
فرد الرجل: لا فقال اركب معي وسوف أعلمك من أنا
ولما ركبت وجدت شابا ملتحيا صاحب وجه مسفر، وعليه سمات الخير، ثم قال لي: بالله عليك ألم تعرفني؟
قال له الرجل: لا قال أنا الذي قلت لي هل تسمي بالله عند السيجارة وهل تقول الحمد لله عند الانتهاء منها.
لقد فكرت في كلامك لأيام إلى أن شرح الله صدري بنصيحتك فأقلعت عن التدخين.
وفرح الرجل بتوبة هذا الشاب وبهدايته لأنه هو من كان وراء توبته ولأن هذا الشاب فيه بذرة طيبة لذلك استجاب للنصح وأتمنى للجميع الاستفادة من هذا الموضوع وأن يكون في ميزان حسناتنا بإذن الله تعالى ولا تنسوا إخواننا المسلمين في كل مكان من دعائكم ولا تنسونا معهم.

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

التعديل الأخير تم بواسطة خالد عبد الله شخيص ; 15-04-2009 الساعة 02:56 PM
  #11  
قديم 15-04-2009, 02:57 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

الدخـــان والقلــب

الشاعر: د . حجر أحمد حجر ومَنْ أطاعَ هَـواهُ نَالَــهُ الزَللُ من حكّم الحِلمَ ما تاهتْ بــه السُّبُـلُ أم أنَّ حِلمَكمُ مـن تَبْغكم 00 ثملُ يا صاحبَ التَبْغِ هل في حِلمِكم أمــلٌ إلا الإرادةَ يلوي عُنْقـها البـطلُ التَبْــغُ يـا قـومُ داءٌ لا دواءَ لـه "ألقوا سجارتَكم في سُمِّـها العِللُ" كم نالني الظُّلمُ لما قلتُ أنصحُهم للصدقِ مهما أرادَ الحـاقِدُ الخَـبِلُ إن نالني الظُّلـم فالإخــلاصُ يَدفَعُــني كما تَشاءُ لـنـا أعـداؤنا الأولُ لم أدْرُسِ الطـبَّ أعـــواماً لأدفِنَه بجلطةِ القـلبِ قبلِ الموتِ تكتملُ تلك السجـــارةُ مــوعودٌ مدخنُهــا والـداءُ يـزحفُ والآلامُ تـشتَعِلُ فالقلبُ يُخنَـقُ والشريانُ والعضــلُ لم يَنهها العقـلُ والإسلامُ والخَجلُ والنفسُ تركـعُ للدُّخَّــانِ طــائعــةً لـولا السجارةُ لم تُعرفْ لـهُ عِللُ في وَحدَةِ القلبِ قلـبٌ لا حَـراكَ بــه يلـوي به ألـمٌ في صـدرِهِ عَضِلُ كم صاحَ في القسمِ عندي منهـمُ رجلٌ على شَبَابٍ بسُمِّ التَّبْغِ قـد قُتلوا كم يـتـّمَ التَبْــــغُ أطفالاً فـوا أسفي إلا تبارى إلى ساحاتها الهُبُــلُ لم يُرسلِ الغربُ للعربانِ فاحشـةً قلنا سُمومٌ فقالوا سُــمها العَسلُ قلنـا حَرامٌ فقالــــوا تــلكَ مَعصيةٌ

هجاء الدخان

الشاعر: مصطفى الحدري وما في شربها إلا هوانـي أتكرمني بسيجارة دخــان؟ يفارقني، ويجعل ما أعـاني أصاحبها فيتركني شبابــي ليحرق نفسه فـي كـل آن؟ أيشعل عاقل بيديـه نــارا لها كرها ويشتمها لسـانـي سأهجوها بأشعاري وأبـدي ويحني الداء عود الخيزران أأدخلها إلى صدري فأعيـا؟ أأطعمها وتأكل من زمانـي؟ أأشربها وتشربني سريعـا؟ وتعلم أنهـا كالأفعـــوان حرام أن تضيع العمر فيـها نداء الله، والسبـع المثانـي نطيع نفوسنا فيها ونعصـي وسوأتها تبدت للعـيـــان وكم قال الطبيب لنا دعوهـا لتطعن في الضلوع بلا سنان ومازلنا نبيح لهـا حمــانا وأبعدها إلـى أقصى مكـان هي الخزي العظيم فلا تذقها

اعترافات سيجارة

سأل سيجارته بعد نوبة من السعال؟
لماذا تفعلين بي ما تفعلين؟
فأجابت وهي تتحول إلى رماد:
أنا علب ملونة
ومنها أنت تختار !؟
هان لأجلي المال والدار
أعاديكم، وتحموني!!!!!! ؟
وبالأموال تفدوني!!!!!! ؟
وبالرئتين تغذوني !!!!! ؟
فعلام تلوموني ! ؟؟؟
وأنتم لا تعادوني ؟!؟
إلى الأمراض أدعوكم
تعالوا يا أحبائي
لأقتلكم بوبائي
وأهدافا لأدوائي
لقد سممت أجوائك
وناري أصبحت دائك
فكم آذيت أبنائك
وكم أحرقت أحشائك
مقامي في الشرايين
كوسواس الشياطين
أنا الأم
راض أجمعها
أنا السرطان والقار
أنا سل وأخطار
وعند الموت أشكال
أيا شباب العرب

الشاعر: د . حجر أحمد حجر
يا منْ علا في الرُّتبِ أيا شبـابَ العـَربِ ما قد جَلا في الكُتبِ ما بالُكم لمْ تقرؤوا تسوقُكمْ للعَطــبِ عن عادةٍ سيئــةٍ تَحرِقُكم باللهــبِ سيجارةٌ إن أُحرقت لأهلِكم والعَقِــبِ دُخَّانُـها مُسَـمّـِمٌ يشمَلُها قولُ النبي سيـجـارةٌ "خبيثةٌ" تِ، غيرها لا تقربِ أحلَّ ربي الطـيبـا وضِيعةٌ في النَّسبِ أصولُــها بعـيدةٌ مجاهِراً في خُطبي؟ أليس من يسمعُني مؤذِّنٌ في الخِرَبِ كأننــي مُـؤذِّنٌ أما عرفتـم أرَبي؟ ما بالُكم لم تسمعوا ؟ بسكتةٍ أو وَصبِ (1)
كم من بريءٍ قد قضى لفقدِ عـمٍّ أو أبِ كم مِنْ صغيرٍ قد بكى وأثكلت وا عجبي! سيجارةٌ قد يتمـت هلاَّ سمعتم عَـتَبي أيا صحــافَ العربِ في صفحةٍ بالذهبِ أعلنتمُ عن سِلـعةٍ لفرخِنا بالـزَّغَب(2)
أعلنتمُ عـن قاتـلٍ دِعايةٍ بالكـــذِبِ خديعـةٍ لطفـلـنا فما له من مَهربِ سيجــارة يُدمِنُها في صدرهِ كالمخلبِ أنيابُها قد أنشـبت في قلبهِ كالعقـربِ وأدخــلت شوكتَها تأتي لنا بالكُـرَبِ سيجــارةٌ تقتلُهُ لا تسخَروا من أدبي أيا شبــاب العربِ تَبقَوا بقاءَ الحِقَبِ نصيحتي: إن ْ تُقلِعوا يُحمى شباب العَربِ بإذنهِ خـــالقِـنا

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

التعديل الأخير تم بواسطة خالد عبد الله شخيص ; 15-04-2009 الساعة 03:09 PM
  #12  
قديم 15-04-2009, 03:16 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

اسئله واجوبه - كم هي نسبة حالات سرطان الرئة التي يكون التدخين هو سبب الإصابة بها من بين كل حالات سرطان الرئة؟

ج - تبلغ هذه النسبة من 75% - 90% . ويكون المسبب الرئيسي لسرطان الرئة هو مادة القطران ( القار) الموجودة بنسب مختلفة في مختلف أنواع التبغ. علما بأن نسبة إحتمال الإصابة بسرطان الرئة عند المدخن تزيد باطراد مع كمية الدخان المستهلك من قبل المدخن وكذلك مع طول مدة التدخين.
2- عندما يتم تشخيص مرض سرطان الرئة لدى شخص ما, فما هي نسبة البقاء على قيد الحياة أو حتى الشفاء من هذا الداء؟

ج – للأسف فعندما تظهر أعراض الإصابة بسرطان الرئة على الشخص المصاب فغالبا ما يعني ذلك أن المرض يكون في مرحلة متقدمة وقد يكون بدأ بالإنتشار الى خارج الرئة وعندها يكاد يكون إحتمال الشفاء منعدم تماما. قلة هي تلك الحالات التي يتم اكتشافها مبكرا وكثيرا ما يكون ذلك بالصدفة المحضة. وهذا ما يدعونا أن نؤكد على أهمية الوقاية من هذا الداء وذلك بالإمتناع عن التدخين، الذي ثبت علميا بما لا يدع مجالا للشك أنه من أهم مسببات الإصابة بسرطان الرئة.
3- ما هي نسبة المدخنين الذين يتوقع أن يكون التدخين هو السبب المباشر في وفاتهم؟

ج – اجريت دراسة في بريطانيا لمعرفة هذا الأمر، وتبين أن واحدا من كل اثنين من المدخنين يموت كنتيجة مباشرة للتدخين. وتحدث الوفاة في الغالب في وقت مبكر إذا ما قورنوا بالآخرين من الناس في الذين يعيشون في ظروف بيئية مماثلة.
4- يقال أن من يدخن التبغ لمدة طويلة قد تزيد على 25 سنة، فإنه من العبث حينئذ أن يحاول مثل هذا الشخص الإقلاع عن التدخين، لأنه سيكون قد أضر برئتيه الى الحد الذي لا يمكن معه رتقهما. فما مدى صحة هذا القول؟

ج – هذا القول غير صحيح. لأنه من الثابت الآن أنه بمجرد الامتناع عن التدخين يبدأ الجسم بالتخلص من آثار التبغ الضارة مباشرة، بحيث تقل نسب الإصابة بالأمراض المختلفة تدريجيا مع الوقت مهما طالت فترة التدخين، طالما أن الإمتناع أو الإقلاع عن التدخين قد حصل قبل حصول الضرر الدائم على الصحة، كأمراض القلب أو السرطان مثلا. حتى أنه من المعلوم الآن أنه في خلال فترة ما بين 15 – 20 سنة من التحسن التدريجي صحيا بعد الإقلاع عن التدخين تعود إحتمالات الإصابة بأي من الأمراض ذات الصلة بالتدخين الى معدلها الطبيعي تقريبا كما هو الحال عند غير المدخنين.
كما ينبغي العلم أنه بمجرد الإقلاع عن التدخين عند من أصيبوا ببعض أمراض التدخين مثل أمراض القلب المزمنة وأمراض الشعب الهوائية المزمنة، فإن الإمتناع عن التدخين في مثل هذه الحالات يساعد كثيرا في القدرة على التحكم والعلاج من هذه الأمراض، بل ويؤدي ذلك الى التحسن الملحوظ على الصحة عموما. كما أن الاستمرار في التدخين مع وجود هذه الأمراض سيؤدي حتما الى تفاقمها واستيائها أكثر فأكثر والى عدم القدرة على السيطرة عليها علاجيا.
5- المدخن لا يضر إلا نفسه بالتدخين. فهل هذا صحيح؟

ج – هذا بالقطع غير صحيح. فالتعرض لدخان المدخنين الآخرين من حولك يعرضك أنت أيضا لنفس أضرار التدخين كما لو كنت أنت المدخن. وهذا ما يعرف الآن بالتدخين السلبي، أو التدخين اللاإرادي، أو التدخين غير المباشر. فقد ثبت أن التعرض لدخان السجائر على المدى البعيد يعرض غير المدخنين الى زيادة نسب الإصابة:
  1. بسرطان الرئة.
  2. بأمراض القلب والشرايين.
  3. بأمراض الجهاز التنفسي عند الأطفال.
  4. بالكحة المزمنة والصفير مع التنفس وخصوصا عند النوم.
  5. بإلتهابات الأذن الوسطى المزمنة عند الأطفال وتجمع السوائل.
  6. بضعف النمو عند الأطفال. وبالذات حديثي الولادة.
  7. بالربو. وخصوصا عند الأطفال.
6- هل يساعد على الإقلاع أن استبدل تدخين السيجارة الى تدخين السيجار أو الغليون؟

ج – الجواب لا. من قريب نشرت نتائج دراسة في بريطانيا تبين أن مدخني السيجار أو الغليون ( البايب) ممن لم يدخنوا السجائر العادية أبدا, هم أقل عرضة للإصابة بأمراض الصدر ذات العلاقة بالتدخين بالمقارنة مع المدخنين للسجائر العادية, ولكنهم أكثر عرضة للإصابة بهذه الأمراض بالمقارنة مع نظرائهم من غير المدخنين. قد يكون هذا بسبب أن مدخني السيجار أو الغليون لا يستنشقون الدخان بعمق كما يفعل المدخنون للسجائر العادية. وعليه فإن استبدال السيجارة العادية بالسيجار لا يفيد من إعتاد تدخين السيجارة العادية لاأنه سيظل يستنشق السيجار بعمق.
وقد وجد أيضا من خلال نفس الدراسة أن مدخني السيجار أو الغليون هم على نفس القدر من إحتمال الإصابة بسرطان الشفاه والفم بالمقارنة مع من يدخنون السيجارة العادية.
7- هل يجب علي أن أنقطع تماما عن التدخين أم أنه يمكنني أن أدخن عددا قليلا من السجائر بشكل نادر أو متقطع؟

ج – إذا كان هدفك من الإبتعاد عن التدخين هو الحصول على صحة أفضل، فينبغي حينئذ أن تنقطع تماما عن التدخين بل وتبتعد عن مجالسة المدخنين لئلا تصاب بأضرار التدخين السلبي. هذه النصيحة تستند الى حقيقة أنه كلما قل تعرضك للدخان كلما قل إحتمال إصابتك بأي من الأمراض التي يسببها التدخين. وعليه فقد يكون من الأفضل أن تدخن سيجارة أو اثنتين في اليوم، ولكن الأفضل من ذلك بمراحل أن لا تدخن إطلاقا.
8- أنا على علم بفوائد الإنقطاع عن التدخين على المدى البعيد, ولكن هل يوجد فوائد للإقلاع عن التدخين على المدى المباشر أو القريب؟

ج – الجواب نعم. فالأثر الإيجابي للإنقطاع عن التدخين يبدأ مباشرة بعد الإنقطاع عن تناول الدخان. وهذه بعض الأمثلة على ذلك:
  1. بعد 20 دقيقة من الإقلاع عن التدخين يبدأ نبض القلب وضغط الدم بالعودة الى المعدل الطبيعي. وتتحسن الدورة الدموية بشكل عام وخصوصا في اليدين والرجلين.
  2. بعد 8 ساعات من الإقلاع عن التدخين ترتفع نسبة تشبع الدم بالأكسجين الى الحد الطبيعي. حيث يبدأ الجسم بالتخلص من تراكمات غاز أول أكسيد الكربون وهذا يسمح لمزيد من الأكسجين ليحل محل أول أكسيد الكربون. وهنا أيضا يبدأ معدل إحتمال الإصابة بالنوبات القلبية في التراجع.
  3. بعد 24 ساعة من الإقلاع عن التدخين يكون الجسم قد تخلص من بقايا غاز أول أكسيد الكربون. وتبدأ الرئتان بتنظيف ما علق بهما من أدران الدخان، فيلاحظ أن البلغم يبدأ في التغير في اللون ليصبح بعد فترة نظيفا بعد أن كان معكرا بمخلفات الدخان، كما أن كمية البلغم تبدأ في التناقص تدرجيا مما يعمل على تحسن وسهولة التنفس.
  4. بعد 48 ساعة من الإقلاع عن التدخين يلاحظ تحسن واضح في حاستي الذوق والشم. وتبدأ روائح الدخان تزول من الجسم وخصوصا من النفس.
  5. بعد 3 شهور من الإقلاع عن التدخين يكون التحسن في عملية التنفس ملحوظا جدا، وتتحسن قدرة الرئتين على أداء وظائفهما. وتختفي كحة المدخن المزعجة. وينعكس ذلك على اللثة والأسنان حيث تبدأ هذه في التخلص مما علق بها من أصباغ الدخان، حيث تبدأ تدريجيا في العودة الى ألوانها الطبيعية.
  6. بعد 9 شهور من الإقلاع عن التدخين تهبط نسبة أحتمال حدوث مضاعفات التدخين على الجنين خلال الحمل، أو أحتمال حدوث الموت المفاجئ للوليد الى أدنى معدلاتها، وتكاد تعود الى المعدل الطبيعي كما هو الحال عند غير المدخنين.
  7. بعد 5 سنوات من الإقلاع عن التدخين يكون أحتمال خطر الإصابة بسرطانات الفم والحلق، والمرئ قد قل بنسية 50% عن معدله عند المدخن. وتهبط نسبة إحتمال حدوث الأزمات القلبية الى نصف معدلها عند المدخن.
9- ما هو التدخين السلبي غير المباشر؟

ج: التدخين السلبي غير المباشر ينتج عن استنشاق الدخان الخفيف المنبعث من طرف السيجارة المشتعل وكذلك الدخان الكثيف الذي يزفره المدخن. التدخين غير المباشر أو التدخين السلبي، أو التدخين اللاإرادي، أو التعرض البيئي لدخان التبغ… كلها تعبيرات تشير إلى ظواهر استنشاق دخان الآخرين.
10- ما هي محتويات الدخان السلبي غير المباشر؟

ج: الدخان غير المباشر هو الدخان الذي يستنشقه الأفراد عند تواجدهم في نفس حيز الهواء المتواجد به المدخنون. الدخان غير المباشر عبارة عن مزيج من الدخان المصاعد من زفير المدخن والدخان الخفيف المنبعث من التبغ المحترق بين أنفاس التدخين، والملوثات المتصاعدة في الهواء مع الزفرات، والملوثات التي تنتشر عبر ورق السيجارة وفي طرفها بين أنفاس التدخين.
إنه مزيج معقد من ما يزيد على 4000 (أربعة آلاف) مادة كيميائية في شكل جزيئات وغازات. وهو يحوي مواد مهيجة وسموم للجهاز العصبي مثل سيانيد الهيدروجين وثاني أكسيد الكبريت، وأول أكسيد الكربون والأمونيا (النشادر) والفورمالدهيد. كما يحتوي دخان التبغ أيضا على المسرطنات carcinogens (المواد المسببة للسرطان) ومواد مسببة للطفرات الوراثية مثل الزرنيخ والكروم والنتروزامين والبتروابيرين. التدخين السلبي غير المباشر هو أكبر ملوث للهواء في الأماكن الداخلية. تم تصنيف التدخين غير المباشر بواسطة وكالة حماية البيئة الأمريكية على أنه "الفئة أ" أو المسرطن البشري الذي ليس له أي مستوى أمان عند التعرض له.
11- كيف يؤثر التدخين غير المباشر على الصحة؟

ج: يعاني غير المدخنين، الذين يستنشقون دخان المدخنين، من العديد من الأمراض التي يعاني منها المدخنين. فوفيا مرضى القلب وسرطانات الرئتين والجيوب الأنفية ارتبطت مصادفة بالتعرض للتدخين غير المباشر.
التدخين غير المباشر يسبب أيضا طائفة كبيرة من الآثار الصحية المعاكسة عند الأطفال بما في ذلك التهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي وتطور وازدياد حدة الربو، والتهاب الاذن الوسطى ومرض "الأذن الصمغية"، وهو السبب الأكثر شيوعا للصمم عند الأطفال.
إن تعرض الحوامل غير المدخنات للتدخين السلبي غير المباشر أثناء فترة الحمل يقلل من نمو الجنين، كما أن تعرض الأطفال بعد الولادة للتدخين السلبي غير المباشر يزيد بصورة حادة من خطر (الموت الفجائي للأطفال ] [SIDS). دخان التبغ يسبب أيضا آثارا فورية مثل التهاب العيون والأنف والصداع والتهاب الحلق، والدوخة، والغثيان والسعال ومشاكل في الجهاز التنفسي

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

التعديل الأخير تم بواسطة خالد عبد الله شخيص ; 15-04-2009 الساعة 04:50 PM
  #13  
قديم 15-04-2009, 03:17 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

- ما مدى مشكلة التدخين السلبي غير المباشر؟

ج: إن التعرض للتدخين السلبي غير المباشر مشكلة واسعة الانتشار تصيب الناس من كافة الثقافات والبلدان. يحدث هذا التعرض خلال المواقف المعتادة في الحياة اليومية: في البيوت، في العمل والمدارس، في الملاعب في وسائل المواصلات العامة، في المطاعم والملاهي، بمعنى حرفي في كل مكان يذهب إليه بشر.
الدراسات المسحية التي جرت حول العالم تؤكد اتساع رقعة التعرض للتدخين غير المباشر. قدرت أحد المسوحات أن 79% من الأوروبيين فوق سن 15 سنة تعرضوا للتدخين الغير مباشر. مسح آخر قدر أن 88% من كافة غير المدخنين في الولايات المتحدة تعرضوا للتدخين السلبي غير المباشر. البيانات الحديثة من جنوب افريقيا تبين أن 64% من الأطفال تحت سن الخامسة في مدينة سويتو يعيشون على الأقل مع مدخن واحد في المنزل. جمعية السرطان في نيوزلاند تفيد أن التدخين السلبي غير المباشر هو القاتل الثالث الأكبر في البلاد بعد التدخين الإيجابي الفعلي وإدمان الكحول.
13- هل الأماكن جيدة التهوية التي تخصص لغير المدخنين هي الحل؟

ج: لا، فبالرغم أن التهوية الجيدة يمكن أن تساعد في التقليل من التهيج للدخان، إلا أنها لا تستبعد مكوناته السامة. عندما تشترك الأماكن المعدة للتدخين مع الأماكن المحظور فيها التدخين في التهوية بينهما فإن الدخان ينتشر في كل مكان. أماكن المدخنين يمكن فقط أن تساعد في حماية غير المدخنين إذا كانت معزولة تماما ولها نظام تهوية مستقل يذهب مباشرة لخارج المكان دون إعادة تدوير الهواء داخل المبنى وعندما لا يكون مطلوبا من الموظفين التنقل بينهما.
14- إذا، كيف نحمي الناس من التدخين السلبي غير المباشر؟

ج: تستطيع الحكومات سن وتشريع القوانين التي تحظر التدخين في الأماكن العامة، وكذلك تثقيف الناس حول أخطار التدخين السلبي، وتستطيع الحكومات كذلك توفير الدعم لمن يرغب في الإقلاع عن التدخين. أصحاب الأعمال يستطيعون بدء وتطبيق حظر التدخين في أماكن العمل. يستطيع الوالدان التوقف عن التدخين في البيت والسيارة، خاصة حول الأطفال، ويستطيعان مطالبة الآخرين أيضا بنفس الشيء. كما يستطيعان أيضا التأكد من أن برامج حضانة الأطفال النهارية وبرامج المدرسة وما بعد المدرسة خالية من التدخين. يستطيع كل واحد أن يخبر العائلة والأصدقاء وزملاء العمل أنه يمانع في أن يدخن الآخرون بالقرب منه.
س: هل القيود التي تفرض على التدخين صعبة التطبيق؟
ج: معظم الجمهور، بما فيهم المدخنون، يدعمون الأماكن الخالية من التدخين. يتم تطبيق حظر التدخين في أماكن العمل والأماكن العامة عندما يكون الناس على وعي به. يجب أن يعلم الجمهور وقدما أنه يجري حاليا تطبيق حظر على التدخين، ويجب أن يعلموا الأسباب الصحية لحظر التدخين. التعليم الجيد والتخطيط المسبق يقودان إلى إلزام الذات والنجاح في تطبيق القيود على التدخين.
15- هل القيود على التدخين تضر بالعمل؟

ج: لا. فمعظم أصحاب العمل الذين يحظرون التدخين يوفرون المال بزيادة الأنتاجية وتخفيض نفقات الصيانة والنظافة وتقليل تكلفة التغطية التأمينية. الدراسات التي أجريت على إيصالات المبيعات من المطاعم والحانات في الولايات المتحدة قبل وبعد حظر التدخين توصلت إلى أن المبيعات تبقى في مستواها أو تزيد بعد حظر التدخين.
16- لماذا إذا يندر وجود الأماكن الخالية من التدخين؟

ج: تنفق صناعة التبغ الملايين لتمويل حملات التضليل والمعلومات الخاطئة عن التدخين السلبي غير المباشر، وتم توظيف العلماء والاستشاريين ليس فقط لإرباك وتشويش الجمهور بخصوص صلاحية النتائج العلمية، لكن أيضا لخلق الشك في العلماء الذين يتوصلون لتلك النتائج، بل وفي العلم نفسه. فبالإضافة لمهاجمة الدراسات الصحيحة، تم تمويل وترويج مشاريع أبحاث زائفة تقلل من خطورة التدخين السلبي.
يقوم المحامون وجماعات الضغط التابعون لصناعة التبغ بتحريف التشريعات الحكومية الخاصة بالتدخين السلبي غير المباشر، ولزيادة الطين بلة، تم تم تكملة وتدعيم ذلك بمساعدات ومساهمات ضخمةو من صناعة التبغ في الحملات السياسية. فإن لم ينفع بريق المال وحملات التضليل، فإن صناعة التبغ تروج لحلول خاطئة لما تزعم أنه للسيطرة على التدخين السلبي.
بالرغم من ثبوت الأدلة أن التهوية ليست حلا فعالا لمشكلة التدخين السلبي، إلا أن صناعة التبغ تستمر في الدفع بإتجاه هذا الخيار لدرجة تشكيل "جماعات جبهة المواجهة" لاستشارات الهواء للأماكن الداخلية لتهزأ من التدخين السلبي غير المباشر.
وكبديل عن حظر التدخين في الأماكن العامة، تم إطلاق حملة على مستوى العالم تم الترويج لها تحت مسمى "لباقة الاختيار Courtesy of choice". وهذا يعني ضمنا أن المشكلة الخطيرة للتدخين السلبي غير المباشر يمكن حلها هكذا بمنتهى البساطة عن طريق أن يستأذن المدخنون قبل إشعال سجائرهم، أو عن طريق تخصيص أماكن للمدخنين وأخرى لغير المدخنين. وهكذا تم تصوير التدخين السلبي غير المباشر على أنه "مجرد مضايقة a mere annoyance" لغير المدخنين بدلا من كونه قضية صحة.
صناعة التدخين تمول أيضا حركات "حقوق المدخنين" من أجل خلق ما يسمى "المعارضة المستقلة لحظر التدخين"، ومن ثم يتم وصم كل من يهتم بقضية التدخين السلبي بأنهم "متطرفون".
17- هل فعلا تم إثبات أن تدخين السجائر يسبب الأمراض؟

ج: لا أحد يستطيع إنكار الحقيقة المطلقة، أن تدخين السجائر هو السبب الرئيسي لكثير من الأمراض مثل التهاب الشعب الرئوية المزمنة، سرطان الرئة وأمراض القلب.
18- هل يأخذ التدخين سنين ليؤثر على الصحة؟

ج: كلا، فقط سيجارة واحدة، تسرع نبضات دق القلب، ترفع ضغط الدم، وتسبب في اضطراب انسياب الدم والهواء في الرئتين. الدراسات حول المراهقين المدخنين تشير بوجود مشاكل في التنفس لديهم، وزيادة في الكحة بنسبة أكثر من المراهقين الغير مدخنين.
19- هل يؤثر دخان السجائر على صحة المخالطين للمدخنين؟

ج: نعم، استنشاق دخان السجائر من شخص آخر يسمى بالتدخين السلبي وهذا يؤثر على غير المدخنين وله نفس الأضرار.
20- هل يوجد بعض من المدخنين في صحة جيدة كمثل غير المدخنين؟

ج: يبدو للبعض كذلك، ولكن الكثير منهم قد تكون حياتهم معرضة للخطر. بعض الأمراض المتعلقة بالتدخين تأخذ سنين وسنين للتطور دون وجود أعراض سابقة.
وتفيد الإحصائيات بأن المدخنين يمرضون بمعدل 19% زيادة من الأيام في السنة مقارنة بغير المدخنين.

21- هل يضر التدخين الرجال أكثر من النساء؟

ج: كلا، لكن نسبة المصابين بسرطان البلعوم من الرجال بدأت في الارتفاع. وتشير الإحصائيات إلى انتشار مرض التهاب الشعب الرئوية المزمن أكثر بـ36% عند النساء مقارنة بالرجال. والدراسات تفيد أيضا بأن التدخين يؤدي إلى تعرض المرأة إلى سن الشيخوخة المبكرة ولين العظام.
22- هل يتغيب المدخنون في أماكن العمل أكثر من الغير المدخنين؟

ج: نعم. في الحقيقة يوجد فارق في عدد أيام الغياب تقدر بـ26% زيادة عن الأيام في الإجازات المرضية للمدخنين مقارنة بغير المدخنين.
23- هل تدخين الحوامل له تأثير على صحة الأجنة؟

ج: نعم، النساء الحوامل المدخنات معرضات أكثر للإجهاض، وللولادة قبل أوانها، وبذلك يولد الطفل ناقص النمو مقارنة بالأطفال الآخرين.
24- هل دخان السجائر يؤثر على صحة الأطفال المخالطين؟

ج: نعم، الدراسات تؤكد أن صحة الرضع والأطفال تكون في خطر عندما يستنشقون دخان سجائر المدخنين أن كان سيجار أو سيجارة أو شيشة. وفي الحقيقة أطفال الأهل المدخنين مقارنة بأهل الأطفال الغير مدخنين يتعرضون لكثرة نزلات البرد، التهاب الأذن، التهاب الشعب الرئوية.
25- هل يدخن أبناء المدخنين أكثر من غير المدخنين؟

ج: تشير الدراسات إلى أن شخصا واحدا على الأقل من الأبناء المراهقين للأهالي المدخنين يدخن.

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
  #14  
قديم 15-04-2009, 03:19 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

- كم هي نسبة حالات سرطان الرئة التي يكون التدخين هو سبب الإصابة بها من بين كل حالات سرطان الرئة؟

ج - تبلغ هذه النسبة من 75% - 90% . ويكون المسبب الرئيسي لسرطان الرئة هو مادة القطران ( القار) الموجودة بنسب مختلفة في مختلف أنواع التبغ. علما بأن نسبة إحتمال الإصابة بسرطان الرئة عند المدخن تزيد باطراد مع كمية الدخان المستهلك من قبل المدخن وكذلك مع طول مدة التدخين.
2- عندما يتم تشخيص مرض سرطان الرئة لدى شخص ما, فما هي نسبة البقاء على قيد الحياة أو حتى الشفاء من هذا الداء؟

ج – للأسف فعندما تظهر أعراض الإصابة بسرطان الرئة على الشخص المصاب فغالبا ما يعني ذلك أن المرض يكون في مرحلة متقدمة وقد يكون بدأ بالإنتشار الى خارج الرئة وعندها يكاد يكون إحتمال الشفاء منعدم تماما. قلة هي تلك الحالات التي يتم اكتشافها مبكرا وكثيرا ما يكون ذلك بالصدفة المحضة. وهذا ما يدعونا أن نؤكد على أهمية الوقاية من هذا الداء وذلك بالإمتناع عن التدخين، الذي ثبت علميا بما لا يدع مجالا للشك أنه من أهم مسببات الإصابة بسرطان الرئة.
3- ما هي نسبة المدخنين الذين يتوقع أن يكون التدخين هو السبب المباشر في وفاتهم؟

ج – اجريت دراسة في بريطانيا لمعرفة هذا الأمر، وتبين أن واحدا من كل اثنين من المدخنين يموت كنتيجة مباشرة للتدخين. وتحدث الوفاة في الغالب في وقت مبكر إذا ما قورنوا بالآخرين من الناس في الذين يعيشون في ظروف بيئية مماثلة.
4- يقال أن من يدخن التبغ لمدة طويلة قد تزيد على 25 سنة، فإنه من العبث حينئذ أن يحاول مثل هذا الشخص الإقلاع عن التدخين، لأنه سيكون قد أضر برئتيه الى الحد الذي لا يمكن معه رتقهما. فما مدى صحة هذا القول؟

ج – هذا القول غير صحيح. لأنه من الثابت الآن أنه بمجرد الامتناع عن التدخين يبدأ الجسم بالتخلص من آثار التبغ الضارة مباشرة، بحيث تقل نسب الإصابة بالأمراض المختلفة تدريجيا مع الوقت مهما طالت فترة التدخين، طالما أن الإمتناع أو الإقلاع عن التدخين قد حصل قبل حصول الضرر الدائم على الصحة، كأمراض القلب أو السرطان مثلا. حتى أنه من المعلوم الآن أنه في خلال فترة ما بين 15 – 20 سنة من التحسن التدريجي صحيا بعد الإقلاع عن التدخين تعود إحتمالات الإصابة بأي من الأمراض ذات الصلة بالتدخين الى معدلها الطبيعي تقريبا كما هو الحال عند غير المدخنين.
كما ينبغي العلم أنه بمجرد الإقلاع عن التدخين عند من أصيبوا ببعض أمراض التدخين مثل أمراض القلب المزمنة وأمراض الشعب الهوائية المزمنة، فإن الإمتناع عن التدخين في مثل هذه الحالات يساعد كثيرا في القدرة على التحكم والعلاج من هذه الأمراض، بل ويؤدي ذلك الى التحسن الملحوظ على الصحة عموما. كما أن الاستمرار في التدخين مع وجود هذه الأمراض سيؤدي حتما الى تفاقمها واستيائها أكثر فأكثر والى عدم القدرة على السيطرة عليها علاجيا.
5- المدخن لا يضر إلا نفسه بالتدخين. فهل هذا صحيح؟

ج – هذا بالقطع غير صحيح. فالتعرض لدخان المدخنين الآخرين من حولك يعرضك أنت أيضا لنفس أضرار التدخين كما لو كنت أنت المدخن. وهذا ما يعرف الآن بالتدخين السلبي، أو التدخين اللاإرادي، أو التدخين غير المباشر. فقد ثبت أن التعرض لدخان السجائر على المدى البعيد يعرض غير المدخنين الى زيادة نسب الإصابة:
  1. بسرطان الرئة.
  2. بأمراض القلب والشرايين.
  3. بأمراض الجهاز التنفسي عند الأطفال.
  4. بالكحة المزمنة والصفير مع التنفس وخصوصا عند النوم.
  5. بإلتهابات الأذن الوسطى المزمنة عند الأطفال وتجمع السوائل.
  6. بضعف النمو عند الأطفال. وبالذات حديثي الولادة.
  7. بالربو. وخصوصا عند الأطفال.
6- هل يساعد على الإقلاع أن استبدل تدخين السيجارة الى تدخين السيجار أو الغليون؟

ج – الجواب لا. من قريب نشرت نتائج دراسة في بريطانيا تبين أن مدخني السيجار أو الغليون ( البايب) ممن لم يدخنوا السجائر العادية أبدا, هم أقل عرضة للإصابة بأمراض الصدر ذات العلاقة بالتدخين بالمقارنة مع المدخنين للسجائر العادية, ولكنهم أكثر عرضة للإصابة بهذه الأمراض بالمقارنة مع نظرائهم من غير المدخنين. قد يكون هذا بسبب أن مدخني السيجار أو الغليون لا يستنشقون الدخان بعمق كما يفعل المدخنون للسجائر العادية. وعليه فإن استبدال السيجارة العادية بالسيجار لا يفيد من إعتاد تدخين السيجارة العادية لاأنه سيظل يستنشق السيجار بعمق.
وقد وجد أيضا من خلال نفس الدراسة أن مدخني السيجار أو الغليون هم على نفس القدر من إحتمال الإصابة بسرطان الشفاه والفم بالمقارنة مع من يدخنون السيجارة العادية.
7- هل يجب علي أن أنقطع تماما عن التدخين أم أنه يمكنني أن أدخن عددا قليلا من السجائر بشكل نادر أو متقطع؟

ج – إذا كان هدفك من الإبتعاد عن التدخين هو الحصول على صحة أفضل، فينبغي حينئذ أن تنقطع تماما عن التدخين بل وتبتعد عن مجالسة المدخنين لئلا تصاب بأضرار التدخين السلبي. هذه النصيحة تستند الى حقيقة أنه كلما قل تعرضك للدخان كلما قل إحتمال إصابتك بأي من الأمراض التي يسببها التدخين. وعليه فقد يكون من الأفضل أن تدخن سيجارة أو اثنتين في اليوم، ولكن الأفضل من ذلك بمراحل أن لا تدخن إطلاقا.
8- أنا على علم بفوائد الإنقطاع عن التدخين على المدى البعيد, ولكن هل يوجد فوائد للإقلاع عن التدخين على المدى المباشر أو القريب؟

ج – الجواب نعم. فالأثر الإيجابي للإنقطاع عن التدخين يبدأ مباشرة بعد الإنقطاع عن تناول الدخان. وهذه بعض الأمثلة على ذلك:
  1. بعد 20 دقيقة من الإقلاع عن التدخين يبدأ نبض القلب وضغط الدم بالعودة الى المعدل الطبيعي. وتتحسن الدورة الدموية بشكل عام وخصوصا في اليدين والرجلين.
  2. بعد 8 ساعات من الإقلاع عن التدخين ترتفع نسبة تشبع الدم بالأكسجين الى الحد الطبيعي. حيث يبدأ الجسم بالتخلص من تراكمات غاز أول أكسيد الكربون وهذا يسمح لمزيد من الأكسجين ليحل محل أول أكسيد الكربون. وهنا أيضا يبدأ معدل إحتمال الإصابة بالنوبات القلبية في التراجع.
  3. بعد 24 ساعة من الإقلاع عن التدخين يكون الجسم قد تخلص من بقايا غاز أول أكسيد الكربون. وتبدأ الرئتان بتنظيف ما علق بهما من أدران الدخان، فيلاحظ أن البلغم يبدأ في التغير في اللون ليصبح بعد فترة نظيفا بعد أن كان معكرا بمخلفات الدخان، كما أن كمية البلغم تبدأ في التناقص تدرجيا مما يعمل على تحسن وسهولة التنفس.
  4. بعد 48 ساعة من الإقلاع عن التدخين يلاحظ تحسن واضح في حاستي الذوق والشم. وتبدأ روائح الدخان تزول من الجسم وخصوصا من النفس.
  5. بعد 3 شهور من الإقلاع عن التدخين يكون التحسن في عملية التنفس ملحوظا جدا، وتتحسن قدرة الرئتين على أداء وظائفهما. وتختفي كحة المدخن المزعجة. وينعكس ذلك على اللثة والأسنان حيث تبدأ هذه في التخلص مما علق بها من أصباغ الدخان، حيث تبدأ تدريجيا في العودة الى ألوانها الطبيعية.
  6. بعد 9 شهور من الإقلاع عن التدخين تهبط نسبة أحتمال حدوث مضاعفات التدخين على الجنين خلال الحمل، أو أحتمال حدوث الموت المفاجئ للوليد الى أدنى معدلاتها، وتكاد تعود الى المعدل الطبيعي كما هو الحال عند غير المدخنين.
  7. بعد 5 سنوات من الإقلاع عن التدخين يكون أحتمال خطر الإصابة بسرطانات الفم والحلق، والمرئ قد قل بنسية 50% عن معدله عند المدخن. وتهبط نسبة إحتمال حدوث الأزمات القلبية الى نصف معدلها عند المدخن.
9- ما هو التدخين السلبي غير المباشر؟

ج: التدخين السلبي غير المباشر ينتج عن استنشاق الدخان الخفيف المنبعث من طرف السيجارة المشتعل وكذلك الدخان الكثيف الذي يزفره المدخن. التدخين غير المباشر أو التدخين السلبي، أو التدخين اللاإرادي، أو التعرض البيئي لدخان التبغ… كلها تعبيرات تشير إلى ظواهر استنشاق دخان الآخرين.
10- ما هي محتويات الدخان السلبي غير المباشر؟

ج: الدخان غير المباشر هو الدخان الذي يستنشقه الأفراد عند تواجدهم في نفس حيز الهواء المتواجد به المدخنون. الدخان غير المباشر عبارة عن مزيج من الدخان المصاعد من زفير المدخن والدخان الخفيف المنبعث من التبغ المحترق بين أنفاس التدخين، والملوثات المتصاعدة في الهواء مع الزفرات، والملوثات التي تنتشر عبر ورق السيجارة وفي طرفها بين أنفاس التدخين.
إنه مزيج معقد من ما يزيد على 4000 (أربعة آلاف) مادة كيميائية في شكل جزيئات وغازات. وهو يحوي مواد مهيجة وسموم للجهاز العصبي مثل سيانيد الهيدروجين وثاني أكسيد الكبريت، وأول أكسيد الكربون والأمونيا (النشادر) والفورمالدهيد. كما يحتوي دخان التبغ أيضا على المسرطنات carcinogens (المواد المسببة للسرطان) ومواد مسببة للطفرات الوراثية مثل الزرنيخ والكروم والنتروزامين والبتروابيرين. التدخين السلبي غير المباشر هو أكبر ملوث للهواء في الأماكن الداخلية. تم تصنيف التدخين غير المباشر بواسطة وكالة حماية البيئة الأمريكية على أنه "الفئة أ" أو المسرطن البشري الذي ليس له أي مستوى أمان عند التعرض له.
11- كيف يؤثر التدخين غير المباشر على الصحة؟

ج: يعاني غير المدخنين، الذين يستنشقون دخان المدخنين، من العديد من الأمراض التي يعاني منها المدخنين. فوفيا مرضى القلب وسرطانات الرئتين والجيوب الأنفية ارتبطت مصادفة بالتعرض للتدخين غير المباشر.
التدخين غير المباشر يسبب أيضا طائفة كبيرة من الآثار الصحية المعاكسة عند الأطفال بما في ذلك التهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي وتطور وازدياد حدة الربو، والتهاب الاذن الوسطى ومرض "الأذن الصمغية"، وهو السبب الأكثر شيوعا للصمم عند الأطفال.
إن تعرض الحوامل غير المدخنات للتدخين السلبي غير المباشر أثناء فترة الحمل يقلل من نمو الجنين، كما أن تعرض الأطفال بعد الولادة للتدخين السلبي غير المباشر يزيد بصورة حادة من خطر (الموت الفجائي للأطفال ] [SIDS). دخان التبغ يسبب أيضا آثارا فورية مثل التهاب العيون والأنف والصداع والتهاب الحلق، والدوخة، والغثيان والسعال ومشاكل في الجهاز التنفسي.
12- ما مدى مشكلة التدخين السلبي غير المباشر؟

ج: إن التعرض للتدخين السلبي غير المباشر مشكلة واسعة الانتشار تصيب الناس من كافة الثقافات والبلدان. يحدث هذا التعرض خلال المواقف المعتادة في الحياة اليومية: في البيوت، في العمل والمدارس، في الملاعب في وسائل المواصلات العامة، في المطاعم والملاهي، بمعنى حرفي في كل مكان يذهب إليه بشر.
الدراسات المسحية التي جرت حول العالم تؤكد اتساع رقعة التعرض للتدخين غير المباشر. قدرت أحد المسوحات أن 79% من الأوروبيين فوق سن 15 سنة تعرضوا للتدخين الغير مباشر. مسح آخر قدر أن 88% من كافة غير المدخنين في الولايات المتحدة تعرضوا للتدخين السلبي غير المباشر. البيانات الحديثة من جنوب افريقيا تبين أن 64% من الأطفال تحت سن الخامسة في مدينة سويتو يعيشون على الأقل مع مدخن واحد في المنزل. جمعية السرطان في نيوزلاند تفيد أن التدخين السلبي غير المباشر هو القاتل الثالث الأكبر في البلاد بعد التدخين الإيجابي الفعلي وإدمان الكحول.

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
  #15  
قديم 15-04-2009, 03:21 PM
خالد عبد الله شخيص خالد عبد الله شخيص غير متواجد حالياً
مشرف المنتدى العام
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
الدولة: رومانيا
المشاركات: 18,836

- هل الأماكن جيدة التهوية التي تخصص لغير المدخنين هي الحل؟

ج: لا، فبالرغم أن التهوية الجيدة يمكن أن تساعد في التقليل من التهيج للدخان، إلا أنها لا تستبعد مكوناته السامة. عندما تشترك الأماكن المعدة للتدخين مع الأماكن المحظور فيها التدخين في التهوية بينهما فإن الدخان ينتشر في كل مكان. أماكن المدخنين يمكن فقط أن تساعد في حماية غير المدخنين إذا كانت معزولة تماما ولها نظام تهوية مستقل يذهب مباشرة لخارج المكان دون إعادة تدوير الهواء داخل المبنى وعندما لا يكون مطلوبا من الموظفين التنقل بينهما.
14- إذا، كيف نحمي الناس من التدخين السلبي غير المباشر؟

ج: تستطيع الحكومات سن وتشريع القوانين التي تحظر التدخين في الأماكن العامة، وكذلك تثقيف الناس حول أخطار التدخين السلبي، وتستطيع الحكومات كذلك توفير الدعم لمن يرغب في الإقلاع عن التدخين. أصحاب الأعمال يستطيعون بدء وتطبيق حظر التدخين في أماكن العمل. يستطيع الوالدان التوقف عن التدخين في البيت والسيارة، خاصة حول الأطفال، ويستطيعان مطالبة الآخرين أيضا بنفس الشيء. كما يستطيعان أيضا التأكد من أن برامج حضانة الأطفال النهارية وبرامج المدرسة وما بعد المدرسة خالية من التدخين. يستطيع كل واحد أن يخبر العائلة والأصدقاء وزملاء العمل أنه يمانع في أن يدخن الآخرون بالقرب منه.
س: هل القيود التي تفرض على التدخين صعبة التطبيق؟
ج: معظم الجمهور، بما فيهم المدخنون، يدعمون الأماكن الخالية من التدخين. يتم تطبيق حظر التدخين في أماكن العمل والأماكن العامة عندما يكون الناس على وعي به. يجب أن يعلم الجمهور وقدما أنه يجري حاليا تطبيق حظر على التدخين، ويجب أن يعلموا الأسباب الصحية لحظر التدخين. التعليم الجيد والتخطيط المسبق يقودان إلى إلزام الذات والنجاح في تطبيق القيود على التدخين.
15- هل القيود على التدخين تضر بالعمل؟

ج: لا. فمعظم أصحاب العمل الذين يحظرون التدخين يوفرون المال بزيادة الأنتاجية وتخفيض نفقات الصيانة والنظافة وتقليل تكلفة التغطية التأمينية. الدراسات التي أجريت على إيصالات المبيعات من المطاعم والحانات في الولايات المتحدة قبل وبعد حظر التدخين توصلت إلى أن المبيعات تبقى في مستواها أو تزيد بعد حظر التدخين.
16- لماذا إذا يندر وجود الأماكن الخالية من التدخين؟

ج: تنفق صناعة التبغ الملايين لتمويل حملات التضليل والمعلومات الخاطئة عن التدخين السلبي غير المباشر، وتم توظيف العلماء والاستشاريين ليس فقط لإرباك وتشويش الجمهور بخصوص صلاحية النتائج العلمية، لكن أيضا لخلق الشك في العلماء الذين يتوصلون لتلك النتائج، بل وفي العلم نفسه. فبالإضافة لمهاجمة الدراسات الصحيحة، تم تمويل وترويج مشاريع أبحاث زائفة تقلل من خطورة التدخين السلبي.
يقوم المحامون وجماعات الضغط التابعون لصناعة التبغ بتحريف التشريعات الحكومية الخاصة بالتدخين السلبي غير المباشر، ولزيادة الطين بلة، تم تم تكملة وتدعيم ذلك بمساعدات ومساهمات ضخمةو من صناعة التبغ في الحملات السياسية. فإن لم ينفع بريق المال وحملات التضليل، فإن صناعة التبغ تروج لحلول خاطئة لما تزعم أنه للسيطرة على التدخين السلبي.
بالرغم من ثبوت الأدلة أن التهوية ليست حلا فعالا لمشكلة التدخين السلبي، إلا أن صناعة التبغ تستمر في الدفع بإتجاه هذا الخيار لدرجة تشكيل "جماعات جبهة المواجهة" لاستشارات الهواء للأماكن الداخلية لتهزأ من التدخين السلبي غير المباشر.
وكبديل عن حظر التدخين في الأماكن العامة، تم إطلاق حملة على مستوى العالم تم الترويج لها تحت مسمى "لباقة الاختيار Courtesy of choice". وهذا يعني ضمنا أن المشكلة الخطيرة للتدخين السلبي غير المباشر يمكن حلها هكذا بمنتهى البساطة عن طريق أن يستأذن المدخنون قبل إشعال سجائرهم، أو عن طريق تخصيص أماكن للمدخنين وأخرى لغير المدخنين. وهكذا تم تصوير التدخين السلبي غير المباشر على أنه "مجرد مضايقة a mere annoyance" لغير المدخنين بدلا من كونه قضية صحة.
صناعة التدخين تمول أيضا حركات "حقوق المدخنين" من أجل خلق ما يسمى "المعارضة المستقلة لحظر التدخين"، ومن ثم يتم وصم كل من يهتم بقضية التدخين السلبي بأنهم "متطرفون".
17- هل فعلا تم إثبات أن تدخين السجائر يسبب الأمراض؟

ج: لا أحد يستطيع إنكار الحقيقة المطلقة، أن تدخين السجائر هو السبب الرئيسي لكثير من الأمراض مثل التهاب الشعب الرئوية المزمنة، سرطان الرئة وأمراض القلب.
18- هل يأخذ التدخين سنين ليؤثر على الصحة؟

ج: كلا، فقط سيجارة واحدة، تسرع نبضات دق القلب، ترفع ضغط الدم، وتسبب في اضطراب انسياب الدم والهواء في الرئتين. الدراسات حول المراهقين المدخنين تشير بوجود مشاكل في التنفس لديهم، وزيادة في الكحة بنسبة أكثر من المراهقين الغير مدخنين.
19- هل يؤثر دخان السجائر على صحة المخالطين للمدخنين؟

ج: نعم، استنشاق دخان السجائر من شخص آخر يسمى بالتدخين السلبي وهذا يؤثر على غير المدخنين وله نفس الأضرار.
20- هل يوجد بعض من المدخنين في صحة جيدة كمثل غير المدخنين؟

ج: يبدو للبعض كذلك، ولكن الكثير منهم قد تكون حياتهم معرضة للخطر. بعض الأمراض المتعلقة بالتدخين تأخذ سنين وسنين للتطور دون وجود أعراض سابقة.
وتفيد الإحصائيات بأن المدخنين يمرضون بمعدل 19% زيادة من الأيام في السنة مقارنة بغير المدخنين.
21- هل يضر التدخين الرجال أكثر من النساء؟

ج: كلا، لكن نسبة المصابين بسرطان البلعوم من الرجال بدأت في الارتفاع. وتشير الإحصائيات إلى انتشار مرض التهاب الشعب الرئوية المزمن أكثر بـ36% عند النساء مقارنة بالرجال. والدراسات تفيد أيضا بأن التدخين يؤدي إلى تعرض المرأة إلى سن الشيخوخة المبكرة ولين العظام.
22- هل يتغيب المدخنون في أماكن العمل أكثر من الغير المدخنين؟

ج: نعم. في الحقيقة يوجد فارق في عدد أيام الغياب تقدر بـ26% زيادة عن الأيام في الإجازات المرضية للمدخنين مقارنة بغير المدخنين.
23- هل تدخين الحوامل له تأثير على صحة الأجنة؟

ج: نعم، النساء الحوامل المدخنات معرضات أكثر للإجهاض، وللولادة قبل أوانها، وبذلك يولد الطفل ناقص النمو مقارنة بالأطفال الآخرين.
24- هل دخان السجائر يؤثر على صحة الأطفال المخالطين؟

ج: نعم، الدراسات تؤكد أن صحة الرضع والأطفال تكون في خطر عندما يستنشقون دخان سجائر المدخنين أن كان سيجار أو سيجارة أو شيشة. وفي الحقيقة أطفال الأهل المدخنين مقارنة بأهل الأطفال الغير مدخنين يتعرضون لكثرة نزلات البرد، التهاب الأذن، التهاب الشعب الرئوية.
25- هل يدخن أبناء المدخنين أكثر من غير المدخنين؟

ج: تشير الدراسات إلى أن شخصا واحدا على الأقل من الأبناء المراهقين للأهالي المدخنين يدخن.تمت بحمد الله ارجو الفائده للجميع (ابوعبدالله)

__________________
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

التعديل الأخير تم بواسطة خالد عبد الله شخيص ; 15-04-2009 الساعة 03:42 PM
  #16  
قديم 15-04-2009, 08:10 PM
Judy Judy غير متواجد حالياً
. . .
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 2,498

موضوع ممتاز اخ عمرز
الله يبارك فيك

  #17  
قديم 16-04-2009, 06:31 AM
سامر خالد منى سامر خالد منى غير متواجد حالياً
مشرف عام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
الدولة: اللاذقية أس الحضارة
المشاركات: 24,316

كالعادة تجمع لنا وتقدم الأبحاث الرائعة المفيدة
دمت بودٍّ
أبا عبد الله الغالي

ونصائحك الغالية للمدخنين
عساها تلقى صدىً

موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:57 PM.


Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لخالد مصري

|| تصميم : المهندس خالد منذر مصري ||